دير الزور.. قتيل وإصابات بين موظفي شركة الفرات للبترول

تاريخ النشر: 05.11.2020 | 17:51 دمشق

 دير الزور ـ خاص

قتل مهندس وأصيب اثنان آخران يتبعون لشركة الفرات النفطية التابعة لنظام الأسد، إثر إطلاق النار على سيارتهم من قبل مجهولين خلال خروجهم من حقل "التيم" جنوبي دير الزور.

وقال مصدر خاص لموقع تلفزيون سوريا إن "الاستهداف وقع على طريق حقل التيم الواصل إلى مدينة دير الزور، حيث فتح مجهولون النار عبر رشاش خفيف على السيارة التي كان يستقلها المهندسون، الأمر الذي أدى إلى مقتل أحد المهندسين وإصابة اثنين آخرين  بجروح".

وأضاف المصدر أنه "تم نقل الإصابات إلى مستشفى دير الزور الوطني، وسط استنفار أمني لقوى الأمن التابعة لنظام الأسد مكان الحادثة".

واستولت قوات روسية مدعومة بميليشيات محلية، تموز الماضي، على حقل نفطي في ريف دير الزور الشرقي بعد طرد قوات النظام منه، وذلك في سياق الانتشار الروسي في المنطقة على حساب الميليشيات المدعومة من الحرس الثوري الإيراني.

وتشهد منطقة دير الزور العديد من حالات الاغتيال التي تستهدف قوات النظام أو عناصر "قسد" والتي ينفذها مجهولون، وتوجه أصابع الاتهام إلى تنظيم "الدولة" الذي يجعل من البادية جيوباً له.

اقرأ أيضاً: روسيا تطرد قوات النظام من حقل نفطي في ديرالزور.. ما علاقة إيران؟

اقرأ أيضاً: دير الزور.. قتلى لـ"النظام" بهجوم لـ ميليشيا "لواء القدس"

"دخل الجمهور والفرقة بقيت في الخارج".. فيديو من حفل فيروز بمهرجان بصرى في درعا
درعا.. إصابة طفلين بانفجار قذيفة من مخلفات النظام الحربية
النظام يستبدل عناصر حواجزه في غربي درعا ويرسلهم إلى تدمر
حلب.. إجراءات جديدة للحد من انتشار فيروس كورونا
تسجيل 18 إصابة بفيروس كورونا في مدارس حماة
مسؤول طبي سوري: الوضع الاقتصادي لا يسمح بإغلاق جزئي لمنع انتشار كورونا