دورية عسكرية أميركية في المالكية بعد نشاط لروسيا فيها

تاريخ النشر: 26.09.2020 | 16:58 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

سيّرت القوات الأميركية دورية عسكرية، اليوم السبت، في مدينة المالكية التابعة لمحافظة الحسكة.

مصادر محلية، قالت إن الدورية الأميركية تجولت في الريف الغربي من المدينة، برفقة حوامتين كانتا توفران لها الغطاء الجوي.

وتأتي هذه الدورية، بعد أيام قليلة من تسيير الشرطة الروسية دورية مؤلفة من خمس مدرعات رفقة حوامتين في ريف المالكية، وفق موقع "نورث برس"، المحلي.

وتشهد مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) شمال شرقي سوريا، تنافساً أميركياً روسياً سعياً للتغلغل أكثر في المنطقة، مع رجحان الكفة الأميركية حيث مضى على وجودها في المنطقة سنوات، إلى جانب امتلاكها عدة قواعد عسكرية، وسيطرتها على كامل حقول النفط في الحسكة ودير الزور.

اقرأ أيضاً: القوات الروسية "منزعجة" من قسد وتهدد بالانسحاب من شرق الفرات

صدام روسي- أميركي في المالكية

في 24 من آب الفائت، وقع تصادم بالقرب من مدينة المالكية شمال شرقي الحسكة، بين دورية أميركية وأخرى روسية.

التصادم أسفر عن إصابة جنود أميركيين برضوض، كما تبادل كل طرف توجيه الاتهامات وتحميل المسؤولية للطرف الآخر.

ومنتصف أيلول الجاري، حلّقت مروحيتان من طراز (أباتشي/ AH-64 ) تابعتان للجيش الأميركي، بالتزامن مع تنفيذ الشرطة العسكرية الروسية دوريتها بريف الحسكة.

وكانت القوات الأميركية منعت في أكثر من مرة الدوريات الروسية من الوصول إلى مناطق حقول النفط في الحسكة.

وتعتبر واشنطن أن السيطرة على حقول النفط شرقي سوريا من أكبر المكاسب التي حققتها في الحرب ضد تنظيم "الدولة".