دواء جديد يقضي على الوزن الزائد دون جهد!

دواء جديد يقضي على الوزن الزائد دون جهد!

يجري باحثون ألمان تجارب على عقار جديد للقضاء على السمنة(إنترنت)

تاريخ النشر: 15.09.2018 | 18:09 دمشق

تلفزيون سوريا-متابعات

يجري باحثون ألمان تجارب لعقار جديد يقضي على السمنة والوزن الزائد بطريقة سهلة، تعتمد على تخفيض الشهية أو الشعور بالجوع باستخدام حبوب"سيماغلوتيد".

العقار الجديد تم استخدامه لخفض نسبة السكر في الدم والوزن أيضا لدى مرضى السكري، كما سبق طرحه في كندا كمضاد حيوي، ويجري الآن باحثون على مستوى العالم تجارب لطرحه في الأسواق كدواء لخفض الوزن.  

ويشارك فريق بحثي من مدينة دريسدن الألمانية برئاسة البروفيسور أندرياس بيركينفيلد، بعد إطلاق دراسات وتجارب حول العقار بعد نجاحه في مساعدة مرضى السكري.

ويقول بيركينفيلد في دراسة عن تجارب العقار"ما فاجأنا هو الفعالية الكبيرة لسيماغلوتيد. أحد المشاركين في الدراسة فقد - خلال عام واحد - 17 % من وزنه".

ويعمل عقار"سيماغلوتيد" على إبطاء عملية الهضم وخلق شعور بالشبع، من خلال إرسال إشارات للدماغ بأن الجسم قد نال كفايته من الطعام ووصل لحد الشبع بشكل يشبه عمل الهرمونات المعوية.

وتشير التجارب إلى أن الأشخاص الذين استخدموا عقار "سيماغلوتيد" انخفض وزنهم بنسبة 37 إلى 65 بالمئة، وأوضحت التجارب أن الآثار الجانبية ظهرت على 2بالمئة من أصل 900 شخص شاركوا في الاختبار.

وتتمثل الآثار الجانبية بالشعور بالغثيان والتقيؤ بعد تناول" سيماغلوتيد"، وفي حال ظهور هذه الأعراض يجب على المريض التوقف عن استخدام العقار كما يقول بيركينفيلد.

ويعمل الباحث الألماني أندرياس بيركينفيلد مع فريقه على تطوير العقار بحيث يمكن تناوله عن طريق الفم أيضا بدلا من الحقن، ويتوقع الباحثون طرح مادة سيماغلوتيد في ألمانيا لعلاج السكري في العام القادم، ثم يمكن طرحها كعلاج للسمنة بنهاية 2019 أو في عام 2020 .

ورغم سهولة استخدام العقار مستقبلا في خفض الوزن، إلا أن المصابين بالسمنة قد يزعجهم ضرورة قيامهم بتمارين رياضية بسيطة لحرق 500 سعرة حرارية يوميا للحصول على النتيجة المطلوبة.


 

كلمات مفتاحية
انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار