دنماركيون يتظاهرون ضد سياسة الحكومة تجاه اللاجئين (صور)

تاريخ النشر: 11.12.2018 | 14:12 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:23 دمشق

تلفزيون سوريا - الأناضول

خرجت مظاهرة حاشدة في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن ومدينة آرهوس احتجاجا على قرارات الحكومة المتشددة حيال اللاجئين والمهاجرين في البلاد.

وتأتي المظاهرات عقب إعلان الحكومة الدنماركية عن نيتها نقل مهاجرين وطالبي لجوء مرفوضة طلباتهم ومدانون جنائيا إلى جزيرة "ليندهولم" غير المأهولة، البالغة مساحتها 7 هكتارات.

 

ونظمت المظاهرة 9 منظمات مجتمع مدني يوم أمس في الذكرى السبعين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان، شارك فيها آلاف المهاجرين والدنماركيين.

 

 

المتظاهرون رفعوا لافتات كتبوا عليها "لا للعنصرية"، "وحقوق الإنسان من أجل الجميع"، و"أوقفوا العنصرية"، و"أصوات مختلفة ضد العنصرية".

وضمن سياستها الصارمة بحق اللاجئين، اتفقت الحكومة الدنماركية مع حزب"الشعب" اليميني على تعديل قانوني، ينص على منح اللاجئين السوريين الراغبين بالعودة إلى سوريا مساعدة مالية مقدارها 20 ألف دولار أميركي، وذلك تشجيعا لهم على العودة.

 

 

حزب الشعب اليميني المتطرف يعتبر أن منح اللاجئين مبالغ مالية كبيرة لتسهيل عودتهم إلى بلادهم أفضل من بقائهم المكلف للحكومة الدنماركية.

ودعا حزب الشعب واليمين المتطرف الدنماركي في وقت سابق لإعادة السوريين إلى محافظتي إدلب والرقة بحجة أن المعارك ضد تنظيم الدولة قد انتهت في هذه المناطق وأصبحت "آمنة".

 

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا