دعوات للتظاهر في السويداء احتجاجاً على تردي الأوضاع المعيشية

تاريخ النشر: 31.10.2020 | 23:24 دمشق

إسطنبول - متابعات

دعا ناشطون في محافظة السويداء على مواقع التواصل الاجتماعي، الأهالي للمشاركة في مظاهرات يوم غد الأحدـ للاحتجاج على تردي الأوضاع المعيشية.

وقالت "شبكة السويداء 24" إن الدعوات حددت مكان المظاهرة أمام مبنى محافظة السويداء، في تمام الساعة الـ 12 ظهراً، "للمطالبة بتحسين الظروف المعيشية، في ظل تدهور الأوضاع الاقتصادية".

وجاء في نص الدعوة “كونوا معنا إيد بإيد لنرجع حقوقنا الأحد 1/11/2020 الساعة 12 قدام المحافظة بدون أي شعارات سياسية أو طائفية أو حزبية بدون سلاح وبدون أعمال شغب.. أيها الساجدون على عتبات الجوع ثوروا فالخبز لا يأتي بالركوع.. بدنا نعيش".

وتشهد مناطق سيطرة النظام في سوريا أزمة حادة في الخبز والمحروقات، إضافة إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية، وعجز حكومة الأسد بسبب الفساد واللامبالاة، عن إيجاد حلول لطوابير الخبز والمحروقات والطوابير على المؤسسات الاستهلاكية.

وانعكست الأزمة الاقتصادية على كامل الأوضاع الحياتية، حيث قدّر خبراء أن العائلة السورية تحتاج في الشهر الواحد لأكثر من 600 ألف ليرة سورية ثمن طعام فقط، دون المصاريف الأخرى، وذلك يمثّل 10 أضعاف راتب الموظف الحكومي.

اقرأ أيضاً: السلة الغذائية الشهرية تكلف 660 ألف ليرة سورية في دمشق

وشهدت مدينة السويداء مطلع العام الجاري سلسلة متتالية من الاعتصامات السلمية في مدينتي السويداء وشهبا تحت عنوان "بدنا نعيش" حمل خلالها المعتصمون مجموعة من المطالب المتعلقة بالوضع السوري العام والسويداء خاصة، كان أهمها أن الاعتصام حق دستوري يكفله القانون وتحسين الوضع المعيشي اقتصاديا وأمنيا.

 وبعد توقفها لعدة شهور، عادت المظاهرات في حزيران الفائت من جديد حاملة مطلبا سياسيا أعلنه السوريون منذ عام 2011 وهو إسقاط نظام الأسد.

مقالات مقترحة
أوقاف النظام السوري تسمح بإقامة صلاة التراويح بالمساجد في رمضان
دول عربية وإسلامية وأوروبية تعلن الثلاثاء أول أيام شهر رمضان
كورونا.. ارتفاع عدد الإصابات شمال شرقي سوريا