دريد لحام مقتدياً بحسون: نحن التين والزيتون في القرآن |فيديو

تاريخ النشر: 17.11.2021 | 22:49 دمشق

آخر تحديث: 18.11.2021 | 09:11 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال الممثل السوري دريد لحام "أنا ومن بقي معي في سوريا مذكورين في القرآن الكريم، نحن التين والزيتون"، مقتدياً بتصريح مفتي النظام أحمد حسون الذي فسر سورة "التين" في القرآن الكريم بأنها "تصف من بقي في سوريا ومن غادرها" وذلك في عزاء المطرب الراحل صباح فخري قبل أيام.

وفي لقائه على قناة "سكاي نيوز عربية" الذي بُث مساء اليوم الأربعاء أكد دريد لحام وقوفه إلى جانب النظام بالقول "كانوا يحاولون دفعي من ضفة إلى ضفة، ولكن أنا في ضفة الوطن الذي اسمه سوريا، وأنا ومن بقي معي مذكورين في القرآن الكريم، التين والزيتون وطور سينين، نحن التين والزيتون المغروسين في رحم بلدنا سوريا، ومهما حاولوا دفعي للذهاب للضفة الأخرى لن يستطيعوا".

وأضاف "أنا مع النظام ضد الفوضى، وبالنسبة للسلطة فأنا أنتقد أخطاءها كثيراً، وأعمالي الفنية ليست أعمالاً سياسية، بل وطنية، ومطالبنا وطنية وليست سياسية، وأنا لست سياسياً ولا أحب السياسة".

وفي رده على سؤال بأن اللاجئين السوريين يقولون إنهم هُجّروا من بلدهم ولم يختاروا الهجرة بإرادتهم، أجاب لحام: "لا أعتقد أن هناك أحداً قام بتهجيرهم، ولكن هناك أناس هاجروا على أمل أن يعودوا على حصان أبيض ويتسلموا مناصب".

وجدد لحام تأكيده على أنه "يخاف من المخابرات أكثر من خوفه من الله"، موضحاً أن كل مخابرات العالم تثير الرعب والخوف وليس فقط مخابرات النظام.

وأوضح أن رئيس النظام السابق حافظ الأسد كان له فضل عليه خلال مسيرته وقدم له الحماية من كل السلطات عند عرض مسرحياته، مضيفاً: "كنا حريصين على حضوره افتتاح كل مسرحية لأخذ الحماية منه من بعض المزاودين الذين من الممكن أن يؤذونا لأننا كنا جريئين أكثر من اللازم".

دريد لحام والنظام

ويعد دريد لحام أو "صرماية الوطن" كما أطلق على نفسه، من أبرز الممثلين السوريين المؤيدين لنظام الأسد، وأحد المقربين من النظام الإيراني، وسبق لدريد لحام أن خاطب المرشد الإيراني علي خامنئي، بعبارات لافتة، قال فيها: "في روحك القداسة، في عينيك الأمل، في يديك العمل، وفي كلامك أمر يلبى".

ويفاجئ دريد لحام السوريين من وقت لآخر بتصريحات غريبة ومفاجئة في تمجيده ودفاعه عن نظام الأسد، تتعارض مع ما كان يدعيه في مسرحياته من عبارات التحرر.

أحمد حسون يفسر القرآن الكريم على هوى النظام

وقبل أيام قال مفتي النظام السابق أحمد حسون في عزاء المطرب صباح فخري إن خريطة سوريا موجودة في سورة "التين" وفق زعمه، مضيفاً "ما سألتوا ليش الله ذكر طور سينين وذكر مكة ثم ذكر التين والزيتون؟، ما انتبهتوا عليها.. الله عم يقسم بشجرتين، أقسم بالتين والزيتون وأقسم بطور سيناء وأقسم بمكة، فإذا تركها رددناه أسفل سافلين"، ويقصد حسون بـ "تفسيره" وفق ما ردده ناشطون معارضون يقصد اللاجئين خارج سوريا، ثم يكمل "إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات في هذه الأرض فلهم أجر غير ممنون"، ويقصد هنا من بقي إلى جانب النظام.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
جاويش أوغلو يعبر عن رغبة بلاده في حل الخلافات مع واشنطن
خلال أسبوع.. تركيا توقف 17 ألف مهاجر في إسطنبول تمهيداً لترحيلهم
خطة إعادة السوريين من تركيا.. ما المزايا التي سيحصل عليها العائدون طوعياً؟
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟