درعا.. مظاهرة للتضامن مع إدلب والمطالبة بالمعتقلين (فيديو)

تاريخ النشر: 24.12.2019 | 10:02 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

خرجت مظاهرة في مدينة طفس شمال درعا، ليل الإثنين - الثلاثاء، للتضامن مع محافظة إدلب التي تشهد حملة عسكرية لـ روسيا ونظام الأسد، وللمطالبة بالإفراج عن المعتقلين في سجون "النظام".

وبثّ "تجمّع أحرار حوران" مقطعاً مصوّراً يظهر عشرات المدنيين في طفس يهتفون ضد "نظام الأسد" ويطالبون بإسقاطه، كما طالبوا بالإفراج عن المعتقلين مِن سجون "النظام"، وخروج الميليشيات الإيرانية مِن الجنوب السوري.

كذلك، رفع المتظاهرون شعارات التضامن مع أهالي محافظة إدلب التي تتعرض، منذ أيام، لـ حملة عسكرية شرسة تشنّها روسيا وقوات نظام الأسد، مردّدين هتافات مِن بينها "يا إدلب درعا معاكي للموت".

وسبق أن شهدت مناطق عدّة في ريف درعا مظاهرات ووقفات تضامنية مع إدلب وغيرها مِن المناطق السوريّة، بالتزامن مع مظاهرات مستمرة بشكل شبه يومي تطالب بإسقاط نظام الأسد والإفراج عن عشرات آلاف المعتقلين في سجونه، فضلاً عن مطالبات متواصلة بخروج الميليشيات الإيرانية من المنطقة.

اقرأ أيضاً.. درعا.. مظاهرة ضد "النظام" وتضامناً مع إدلب ودير الزور (فيديو)

يشار إلى أن الحراك الثوري عاد إلى الظهور مجدّداً في مدن وبلدات درعا، التي سيطرت عليها قوات النظام - بدعم روسي وإيراني -، في تموز 2018، بحملة عسكرية أدّت إلى اتفاقات "مصالحة وتسوية" مع الراغبين في البقاء، وتهجير الرافضين إلى الشمال السوري.

ومع الحراك الثوري المستمر أنشأ مجموعة مِن شبّان درعا تشكيلين مسلّحين تحت اسم "سرايا الجنوب" و"المقاومة الشعبية"، أواخر العام المنصرم، نفّذوا باسمهما عدداً مِن العمليات العسكرية في درعا وريفها، أسفرت عن سقوط العديد مِن القتلى والجرحى في صفوف "النظام".

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا