درعا.. مجموعة محلية تحتجز 80 عنصراً من أمن الدولة بينهم ضباط

تاريخ النشر: 27.02.2021 | 19:15 دمشق

درعا - خاص

احتجزت مجموعة محلية مسلحة في مدينة جاسم بريف درعا الشمالي اليوم السبت، أكثر من 80 عنصراً من قوات النظام بينهم 4 ضباط.

وقالت مصادر خاصة لتلفزيون سوريا بأن المسلحين الذين يتجاوز عددهم الـ 30 شاباً اتجهوا إلى مركز تجمع عناصر أمن الدولة الموجودين في مبنى المركز الثقافي، ومخفر الشرطة في المدينة وقاموا باحتجاز العناصر والضباط، ومصادرة أسلحتهم.

وأضافت المصادر أن المجموعة المسلحة قامت بفرض حضر تجوال وإغلاق كل الطرق في المدينة، كما تم إغلاق كل المحال التجارية والأسواق.

وأوضحت المصادر أن احتجاز العناصر جاء على خلفية قيام عناصر يتبعون لفرع أمن الدولة باعتقال القيادي السابق في ألوية جيدور حوران "وائل الغبيني" عصر اليوم، أثناء تنقله من مدينة جاسم لبلدة انخل بالريف الغربي من المحافظة، وإرساله مباشرة لفرع أمن الدولة في درعا.

وأشارت إلى أن أحد قادة المجموعات المسلحة أبلغ العناصر والضباط التابعين لفرع أمن الدولة، أنهم ضيوف لدى أهل جاسم، ومنعوا أي شخص من الاقتراب من محيط المركز الثقافي.

اقرأ أيضاً: اغتيال 42 قيادياً عسكرياً وقعوا اتفاقية التسوية في درعا

وكشفت المصادر أن هناك مفاوضات جارية بين عدد من العناصر التابعين للواء الثامن التابع للفيلق الخامس والمدعوم من روسيا مع عناصر تتبع لأمن الدولة والمجموعات المحلية من أجل إطلاق سراح الغبيني مقابل إطلاق سراح الضباط والعناصر المحتجزين.

يذكر أن الغبيني الذي أجرى مؤخراً تسوية مع قوات النظام بعد تدخل وجهاء المنطقة هو أحد أهم المطلوبين لقوات النظام في مدينة جاسم، كما أنه أحد أهم الأسماء الذين كان النظام يخطط لاغتيالهم، بعد الكشف عن خلية يديرها عضو مجلس الشعب "فاروق حمادي" بالإضافة إلى عناصر تتبع لميليشيا حزب الله وفرع الأمن العسكري وأمن الدولة.