درعا.. النظام يعزز حواجزه وينفذ عمليات تفتيش للمنازل

تاريخ النشر: 05.01.2021 | 23:36 دمشق

درعا - خاص

شهدت قرى وبلدات ريف درعا الغربي تعزيزات عسكرية للحواجز المنتشرة في المنطقة، خلال الساعات الماضية بالإضافة إلى زيادة عدد العناصر الموجودين في معسكر "زيزون" التابع للفرقة الرابعة.

وأفاد مصدر خاص لتلفزيون سوريا أن قوات النظام انتشرت في منطقة "الضاحية" الواقعة جنوب غربي درعا ونفذت حملة تفتيش للمنازل بهدف البحث عن مطلوبين لنظام الأسد.

وتابع أن قوات نظام الأسد وضعت حاجزا طيارا على مدخل بلدة "اليادودة" في ريف درعا الغربي.

وأشار إلى أن هذه التعزيزات جاءت إثر ازدياد عمليات اغتيال العناصر التابعين للنظام، وحالة الفلتان الأمني التي تشهدها المنطقة.

وفي سياق متصل قتل اليوم، عنصر من قوات النظام في منطقة "البصالة" بريف القنيطرة، إثر إطلاق النار عليه من قبل مجهولين.

وقتل ضابط في قوات النظام و4 من عناصره نهاية الشهر الفائت، بهجوم لمجهولين استهدف سيارتهم على الطريق الواصل بين بلدتي سحم الجولان وتسيل غربي درعا.

اقرأ أيضاً.. اغتيال شابين وإصابة آخر على يد مجهولين في درعا

اقرأ أيضاً.. 4 عمليات اغتيال في درعا بحق قياديين في أجهزة النظام الأمنية

وسبق أن وثق ناشطون في محافظة درعا أكثر من 20 عملية اغتيال منذ بداية الشهر الجاري، بحق عناصر يعملون في الفروع الأمنية التابعة للنظام ومن أجروا اتفاقات تسوية.

وتشهد محافظة درعا فلتاناً أمنياً وعمليات قتل واغتيالات منذ سيطرة قوات النظام عليها في تموز عام 2018، طالت مقاتلين سابقين في الجيش السوري الحر ورؤساء مجالس محلية، ويتهم ناشطون أجهزة أمن النظام بهذه الاغتيالات.

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
إصابتان بفيروس كورونا في مخيم العريشة جنوبي الحسكة