دراسة: الهواء يمكن أن يكون مُعديا بكورونا

 تلفزيون سوريا ـ خاص

توصل فريق من الباحثين من جامعة فلوريدا إلى نتيجة صادمة مفادها أن الفيروسات الحية الكاملة لكورونا يمكن أن تلتصق بالهباء الجوي "الإيروسول" ما يجعل الهواء أيضا مُعديا، بحسب ما نشر موقع "دوتش فيليه" الألماني أمس.

الدراسة التي أجريت على مصابين بفيروس، انتهت إلى أن عينات الهواء التي أُخذت على مسافة مترين إلى خمسة أمتار من مرضى كورونا بمستشفى، كانت تحتوي على فيروس كوفيد-19 في عينات الهواء.

الباحثون وجدوا أن العينات المأخوذة مباشرة من الهواء كانت مطابقة للجينوم الخاص بهؤلاء الأشخاص المرضى، فيما يبقى غير واضح مدى كثافة الحمل الفيروسي الكافي للعدوى.

أثناء الدراسة، تم تجهيز غرف مستشفى الجامعة في فلوريدا بمرشحات فعالة وتم تغيير الهواء فيها ست مرات في الساعة، ويعتقد الباحثون أن هذا يفسر سبب عثورهم على 74 جزيئا فيروسيا فقط لكل لتر من الهواء. في حين يختلف الوضع في المدارس التي لا تتمتع بتهوية جيدة، لذلك من المرجح أن يكون مقدار الحمل الفيروسي أعلى بكثير، بحسب رئيس الفريق جون ليدنيكي.

وفيروس كورونا مازال منتشراً في غالبية أنحاء العالم، ووفق الإحصائيات فقد تجاوز عدد الإصابات 21 مليونا، وشفي منه نحو 13 مليون شخص، وتوفي أكثر من 760 ألفا.

مقالات مقترحة
رئيس حكومة نظام الأسد: سبع نقاط للمعالجة وتسعة برامج أولوية
غباء "البطاقة الذكية"يرهق المواطنين في مناطق سيطرة نظام الأسد
غرفة زراعة نظام الأسد: التصدير ليس على حساب المستهلك.. ولم يتوقف
شروط لبنانية جديدة تطول السوريين القادمين عبر مطار بيروت
ارتفاع عدد الإصابات بكورونا شمال غربي سوريا إلى 760
42 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة النظام