خلوصي أكار: أميركا تبدي مرونة حول المنطقة الآمنة شمال سوريا

تاريخ النشر: 03.05.2019 | 14:05 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار إن أميركا تبدي مرونة حول طلب تركيا إقامة منطقة آمنة شمال سوريا، خالية من قوات PKK و YPGالتي تصنفها أنقرة على قائمة الإرهاب.

وأضاف أكار في لقاء بثته شبكة (إن تي في) التركية " الولايات المتحدة حليفنا وشريكنا الاستراتيجي لا تختلف مع طلبنا بإزالة  PKK Ypg من المنطقة في أسرع وقت ممكن ، وجمع أسلحتهم ونقلها على بعد 30-40 كم جنوب حدودنا. نرى أن هناك بعض المرونة في هذا الموقف".

وحول طبيعة القوات التي ستنتشر في المنطقة الآمنة أوضح أكار " أنه لا ينبغي أن يكون هناك أي شكل من أشكال الوجود لـ YPG. في السابق اقترحت الولايات المتحدة  تقديم قوات برية من دول حلف شمال الأطلسي للمشاركة. لكن لم يرد أحد على هذا الاقتراح".

وأوضح أكار أن المباحثات التي أجراها الأربعاء الماضي مع المبعوث الأميركي الخاص لسوريا جيمس جيفري والوفد المرافق له، كانت مفيدة وإيجابية.

وفي شباط الماضي شدد الرئيس رجب طيب أردوغان، على ضرورة إشراف تركيا على المنطقة الآمنة المحتملة شمال شرقي سوريا، بعد إعلان البنتاغون عن بقاء بضع مئات من القوات الأميركية في المنطقة، كجزء من قوة دولية لإقامة منطقة آمنة، إضافة لقوة متعددة الجنسيات. 

مقالات مقترحة
جميعهم في ريف حلب.. 18 إصابة جديدة بكورونا شمال غربي سوريا
8وفيات و125 إصابة جديدة بكورونا معظمها في حلب واللاذقية
السعودية: غرامة على زائري الحرم والمعتمرين دون تصريح في رمضان