"حكومة الإنقاذ" تعتقل 7 محامين في إدلب.. ما السبب؟

تاريخ النشر: 05.10.2020 | 06:31 دمشق

إسطنبول - خاص

اعتقلت "حكومة اﻹنقاذ" العاملة في مناطق سيطرة "هيئة تحرير الشام"، أمس الأحد، سبعة محامين في محافظة إدلب، وحكمت عليهم بالسجن و"الجلد"، إضافةً لـ فرضِ غرامات باهظة بحقهم.

وحسب ما ذكرت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا فإنّ النائب العام في "حكومة الإنقاذ" أحال كلاً مِن (مؤيد حمجو، طلال حفسرجاوي، عاطف عاشوري، رغيد دياب، جميل السيد، عبد الكافي قديح، وائل جبارة) إلى قاضي الجزاء المدعو "أبو حكيم"، وذلك بتهمة تقديم رشوة للكاتب في المحكمة "إبراهيم حلاق".

وحكم القاضي على المحامين السبعة بـ"الجلد والسجن" إضافة إلى فرض غرامة مالية قدرها "700 دولار".

وأضافت المصادر أنّ النيابة العامة استأنفت الحكم، وأنّ "محكمة الاستئناف أصدرت حكماً بالسجن والجلد وغرامة قدرها 1400 دولار".

وسبق أن استدعى النائب العام، قبل أيام، المحامين السبعة ووجّه إليهم تهمة محاولة تقديم رشاوى للكاتب في المحكمة "إبراهيم حلاق"، إلّأ أنّهم أوضحوا حينها أنّهم قدّموا مساعدة له إعراباً منهم عن التضامن معه بعد احتراق بيته، موضحين أنّهم "قدموا له مواد غذائية ومبالغ مالية رمزية وبسيطة".

مقالات مقترحة
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر
إصابة 5800 شخص بكورونا في أميركا رغم حصولهم على اللقاحات
شركة "فايزر" تتحدث عن جرعة ثالثة من لقاحها ضد كورونا