حكومة الأسد: 30 مليار ليرة فاتورة استيراد السكر والرز عام 2020

تاريخ النشر: 10.03.2021 | 16:45 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلن مدير المؤسسة العامة للتجارة الخارجية التابعة لحكومة الأسد، شادي جوهرة، عن قيمة المواد التي استوردتها المؤسسة في عام 2020 لمادتي السكر والرز حيث بلغت 30 مليار ليرة.

وأضاف في تصريح لوكالة سانا التابعة لنظام الأسد، أن المؤسسة استوردت العام السابق 280 صنفاً دوائياً مخصصاً للأمراض العصبية والمزمنة ومشتقات الدم والمواد المخدرة واللقاحات البشرية اللازمة لبرنامج التلقيح الوطني.

اقرأ أيضاً: لـ عدم توفّره.. "صحة النظام" تطلق "تحدّي أسبوع بلا سكّر"

وأشار إلى أن المؤسسة استطاعت تأمين 80 بالمئة من الاحتياجات الدوائية للخطة الموضوعة من قبل "وزارة الصحة" والتي بلغت في 2020 ما يفوق الـ 75 مليون يورو مع استمرار التوريدات لتنفيذ خطتي العام 2020 و2021.

وبحسب جوهرة فإن العقوبات الاقتصادية على نظام الأسد أثرت على النشاط التصديري والذي يعتبر في حدوده الدنيا وطالت النقل والشحن والتحويلات المصرفية التي تعد أسس عملية الاستيراد إضافة إلى انتشار جائحة كورونا التي أثرت سلباً على حركة النقل.

اقرأ أيضاً: النظام يطرح مناقصة لشراء أطنان من الأرز للمرة الخامسة خلال أشهر

وفي مطلع الشهر الجاري، أعلنت "المؤسسة العامة للتجارة الخارجية"، عن مناقصة عالمية لشراء 25 ألف طن من الأرز والسكر، وتعتبر هذه المناقصة الخامسة خلال أشهر، بعد أن أعلنت المؤسسة في كانون الثاني من هذا العام، وتشرين الثاني الماضي عن مناقصة مماثلة، بالنوع والكمية، سبقها طرح مناقصة في تشرين الأول، لتأمين 39400 طن من الأرز الأبيض الصيني قصير الحبة.

وتشهد مناطق سيطرة النظام، منذ سنوات، أزمة خانقة نتيجة نقص المواد الغذائية الأولية، إذ فشلت حكومة النظام وأجهزته في إيجاد حل حقيقي لعلاج الأزمة الغذائية المتفاقمة، وسط تخبّطٍ في التصريحات الرسمية أمام مشهد الازدحام والطوابير في جميع المدن السورية، وإغلاق أفران عديدة نتيجة عدم توافر الطحين.

مقالات مقترحة
"الصحة العالمية": تأخير موعد تسليم لقاحات "كورونا" إلى سوريا
تركيا.. أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا و"الداخلية" تصدر تعميماً
كورونا.. 7 وفيات و104 إصابات جديدة في مناطق "النظام"