حكومة الأسد: حوادث السير تتسبب بوفاة 687 شخصاً خلال العام الجاري

تاريخ النشر: 24.08.2021 | 13:56 دمشق

إسطنبول - متابعات

كشف المدير العام للهيئة العامة للطب الشرعي في حكومة الأسد زاهر حجو، أن عدد ضحايا حوادث السير في العام الحالي بلغ 687 وفاة في مناطق سيطرة النظام.

وأضاف لصحيفة الوطن الموالية، أن محافظة طرطوس سجلت أعلى نسبة وفيات بحوادث السير وبلغت 121 حالة وأقلها كانت في القنيطرة بتسجيل ثلاث حالات وفاة فقط.

وأشار إلى أن دمشق سجلت 90 حالة وفاة وفي ريفها سجل 116 حالة وقد سجلت محافظة حلب 86 ودرعا 23 والسويداء 21 وحمص 73 وفي حماة 111 واللاذقية 43 حالة وفاة نتيجة حوادث السير.

وأكد حجو أن من أحد الأسباب الرئيسية لوقوع الحوادث هي السرعة الزائدة وعدم الانتباه إضافة إلى الحديث على الجوال في أثناء القيادة، داعياً السائقين إلى توخي الحذر في هذا الموضوع.

وأوضح أن الغرامات المنصوص عنها في قانون السير بالنسبة للسرعة الزائدة هي 25 ألف ليرة سورية والحبس لمدة شهر إضافة إلى حذف 16 نقطة من شهادة المخالف، مشيراً إلى أن غرامة الحديث على الجوال في أثناء القيادة 6 آلاف ليرة فقط وحذف سبع نقاط من شهادته.

وتشهد عدة مناطق في سوريا حوادث سير بشكل متكرر، بسبب عدم وجود ضوابط مرورية تحدد سرعة العربات على الطرق السريعة، بالإضافة إلى خطورة بعض الطرق السريعة والتي لا تتوفر فيها شاخصات وسبل تخفف نسبة وقوع الحوادث.

"الصحة السورية" تطالب المواطنين بالحذر من سلالة "أوميكرون"
22 دولة تغلق حدودها خوفاً من انتشار سلالة "أوميكرون"
بسبب "أوميكرون".. المغرب يعلق رحلات المسافرين إليه لمدة أسبوعين
بين عالَمين
الرحلة الجوية الأولى لـ "أجنحة الشام" بين مطاري دمشق وأبو ظبي
فرنسا: عودة نظام الأسد إلى الجامعة العربية تقوّض العلاقة مع الاتحاد الأوروبي