حصيلة الضحايا وانتهاكات حقوق الإنسان في سوريا عام 2019

تاريخ النشر: 30.12.2019 | 14:43 دمشق

آخر تحديث: 30.12.2019 | 22:26 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص

وثّقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، مقتل 3364 مدنياً في سوريا في عام 2019 على أيدي أطراف النزاع الرئيسة الفاعلة، بينهم 1949 مدنياً على يد قوات النظام وروسيا.

وقدمتّ الشبكة السورية لحقوق الإنسان، لموقع تلفزيون سوريا، تقريراً مفصلاً بانتهاكات حقوق الإنسان في سوريا لعام 2019، أوضحت فيه أن قوات النظام وروسيا قتلوا 1949 مدنياً هذا العام، في حين قُتل 164 مدنياً على يد قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، و94 مدنياً على يد تنظيم الدولة، في حين قتل التحالف الدولي 68 مدنياً وهيئة تحرير الشام 45، والحزب الإسلامي التركستاني 4، وفصائل في المعارضة المسلحة 21 مدنياً. وقُتل 1019 مدنياً على يد جهات أخرى.

الأطفال:

قُتل عام 2019، 842 طفلاً، بينهم 483، على يد النظام وروسيا، و50 على يد "قسد"، و20 على يد التحالف الدولي، و11 على يد تنظيم الدولة، و8 على يد المعارضة المسلحة، و6 على يد هيئة تحرير الشام، و6 على يد تنظيمات متشددة، في حين قُتل 264 على يد جهات أخرى.

النساء:

قُتل عام 2019، 747 نساء، بينهم 452 على يد قوات النظام وروسيا، و32 على يد قسد، 17 على يد التحالف الدولي، و8 على يد تنظيم الدولة، و4 على يد هيئة تحرير الشام و 4 على يد فصائل المعارضة، و4 على يد تنظيمات متشددة، و230 عل أيدي جهات أخرى.

تحت التعذيب:

أحصت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، مقتل 305 أشخاص تحت التعذيب في سوريا هذا العام، بينهم 275 على يد قوات النظام والمليشيات الإيرانية، 13 على يد قسد، 4 على يد فصائل المعارضة و4 على يد هيئة تحرير الشام، و9 على يد جهات أخرى.

الكوادر الإعلامية:

قُتل عام 2019، 13 من الكوادر الإعلامية، بينهم 6 على يد قوات النظام والميليشيات الإيرانية، و2 على يد القوات الروسية، و1 على يد هيئة تحرير الشام، و4 على يد جهات أخرى.

الكوادر الطبية:

قُتل عام 2019، 26 من الكوادر الطبية في سوريا، بينهم 20 على يد النظام وروسيا، و1 على يد كل من التحالف الدولي وهيئة تحرير الشام وتنظيمات متشددة، و4 على يد جهات أخرى.

الدفاع المدني:

قُتل هذا العام، 17 من كوادر الدفاع المدني، بينهم 12 على يد النظام وروسيا، و1 على يد كل من هيئة تحرير الشام والتنظيمات المتشددة، و4 على يد جهات أخرى.

المجازر:

وثقت الشبكة السورية وقوع ما لا يقل عن 109 مجازر هذا العام، بينها 65 مجزرة على النظام وروسيا، و6 على يد "قسد"، و3 على يد التحالف الدولي، و35 على يد جهات أخرى.

اعتداء على مراكز حيوية:

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في عام 2019 ما لا يقل عن 871 حادثة اعتداء على مراكز حيوية مدنية، بينها 215 حادثة على مدارس، و98 على منشآت طبية، و197 على أماكن عبادة

تتوزع الاعتداءات بحسب الجهات الرئيسة الفاعلة على النحو الآتي:

قوات النظام: 577، بينها 165 على مدارس، و55 على منشآت طبية، و155 على أماكن عبادة (إحداها على كنيسة).

القوات الروسية: 175، بينها 35 على مدارس، و27 على منشآت طبية، و30 على أماكن عبادة.

هيئة تحرير الشام: 9، بينها 2 على منشآت طبية، و1 على أماكن عبادة.

الحزب الإسلامي التركستاني: 1 على منشآت طبية

فصائل في المعارضة المسلحة: 6، بينها 1 على مدارس، و2 على منشآت طبية.

قوات سوريا الديمقراطية: 7، بينها 3 على مدارس، و1 على أماكن عبادة.

جهات أخرى: 96، بينها 11 على مدارس، و11 على منشآت طبية، و10 على أماكن عبادة (اثنتان منها على كنائس).

 

الاعتقال التعسفي:

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في عام 2019 ما لا يقل عن 4671 حالة اعتقال تعسفي من بينها 224 طفلاً و205 سيدات (أنثى بالغة) يتوزعون بحسب الجهات الفاعلة في سوريا على النحو الآتي:

قوات النظام: 2797 بينهم 113 طفلاً و125 سيدة      

تنظيم داعش: 64 بينهم 2 طفل و 1 سيدة                                                    

هيئة تحرير الشام:  303 بينهم 8 أطفال و4 سيدة                          

فصائل في المعارضة المسلحة: 405 بينهم 20 طفلاً و19 سيدة                           

قوات سوريا الديمقراطية: 1102 بينهم 81 طفلاً و56 سيدة         

مقالات مقترحة
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
تركيا تسجّل أقل عدد إصابات بكورونا منذ عدة أشهر