حزب معارض يطلب الإذن من الخارجية التركية للتواصل مع النظام السوري

حزب معارض يطلب الإذن من الخارجية التركية للتواصل مع النظام السوري

المتحدث باسم حزب الجيد كورشاد زورلو (وسائل إعلام تركية)
المتحدث باسم حزب الجيد كورشاد زورلو (وسائل إعلام تركية)

تاريخ النشر: 08.12.2022 | 10:53 دمشق

آخر تحديث: 08.12.2022 | 16:08 دمشق

إسطنبول - متابعات

تقدم حزب الجيد (İYİ Parti) اليوم الخميس، بطلب رسمي إلى وزارة الخارجية التركية من أجل منحها الإذن للتواصل مع النظام السوري في دمشق.

وبحسب صحيفة (Anka) قال المتحدث باسم حزب الجيد، كورشاد زورلو، إن حزبه أرسل طلباً رسمياً إلى وزارة الخارجية التركية من إجل إقامة اتصال مع ما سمته "الإدارة الشرعية" في سوريا، على أن يتلقوا الرد من الوزارة لغاية 15 من كانون الأول الحالي.

وأشار "زورلو" إلى أن عملية التفاوض مع النظام السوري ضرورية من أجل حل المشكلات العالقة بين البلدين: "من الضروري الشروع في عملية تفاوض واقعية ومتوازنة مع البلد المجاور لنا من أجل حل مشكلة اللاجئين في أسرع وقت ممكن والقضاء على المخاوف الأمنية لبلدنا، وخاصة ممر الإرهاب".

وذكّر "زورلو" بكلمات زعيمة حزب الجيد ميرال أكشينار في عام 2020، حيث أبدت استعدادها لقاء رئيس النظام السوري بشار الأسد في دمشق نيابة عن الحكومة التركية، مطالبة بمنحها الإذن من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وفي مؤتمر صحفي سابق، لخص "زورلو" القضايا التي من المخطط طرحها في حال نجح اللقاء مع النظام السوري، منها المساهمة في توفير الظروف الاقتصادية والاجتماعية والأمنية اللازمة لعودة السوريين.

ووضع استراتيجية مشتركة لإنهاء أنشطة "قسد" وحزب العمال الكردستاني "PKK" المصنفين على لوائح الإرهاب التركية، والتي ما تزال موجودة في سوريا، وتقديم الدعم الدبلوماسي لإعادة إعمار سوريا وعودتها إلى المجتمع الدولي.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار