حريق ضخم في حي يقطنه لاجئون سوريون في صيدا اللبنانية

تاريخ النشر: 26.09.2020 | 11:14 دمشق

إسطنبول - تلفزيون سوريا

اندلع حريق ضخم، صباح اليوم، في حي يقطنه لاجئون سوريون في منطقة العاقبية بقضاء صيدا في لبنان، ولم تعرف الأسباب التي أدت إلى الحريق بعد.

وأظهر مقطع فيديو بث على مواقع التواصل الاجتماعي سكان المنازل يرمون أمتعتهم وملابسهم من النوافذ.

وقالت مراسلة "تلفزيون سوريا" في لبنان إن ألسنة اللهب والدخان في سماء المنطقة منذ الصباح الباكر، في منطقة يسكنها نازحون سوريون، وامتدت النيران لعدة منازل وخيم.

وذكرت المراسلة أن فرق الإطفاء التابعة للدفاع المدني في مركز الصرفند بصيدا تعمل على إطفاء الحريق وإسعاف المصابين ونقلهم إلى المراكز الطبية، بعد طلب المساندة من مركز صيدا الإقليمي وجمعية "الرسالة للإسعاف الصحي".

وصرّح مصدر من الدفاع المدني لموقع "تلفزيون سوريا" أن الحريق اندلع في مجمع للاجئين السوريين في منطقة العاقبية مقابل بناية درباج، ويتضمن المجمع عدداً من الخيم البلاستيكية.

وأضاف المصدر أن الحريق اندلعت في ثلاث خيم، احترقت بشكل كامل، وخيمة رابعة احترقت بشكل جزئي، مشيراً أنه تم السيطرة على الحريق منذ نصف ساعة دون وقوع إصابات بشرية، ويجري حالياً تبريد الحريق الذي لا يزال ينبعث منه الدخان.

وفيما يخص سبب اندلاع الحريق، كشف المصدر عن معلومات غير مؤكدة أن الحريق حدث بفعل فاعل، على خلفية إشكال وقع أمس داخل المجمع السكني، أدى إلى تضارب بين أشخاص بالسكاكين ووقوع إصابات.

 

اقرأ أيضاً: اللاجئون السوريون بعد تفجير بيروت: مرارة أكبر ومستقبل مجهول