حذف تيلغرام لحسابات داعش يُربك قيادة "المهاجرات" في مخيم الهول

تاريخ النشر: 24.12.2019 | 12:15 دمشق

آخر تحديث: 24.12.2019 | 13:41 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص

واجهت " نخبة المهاجرات" التي تتحكم بالقسم المخصص لنساء تنظيم الدولة الأجنبيات وأطفالهن، مشكلة في التواصل مع العالم الخارجي من جهة، وإدارة تسلطهن على نساء المخيم من جهة أخرى، بعد حجب تلغرام لآلاف الحسابات التي تناصر تنظيم الدولة مؤخراً.

ففي 25 من تشرين الثاني الماضي، قالت وكالة الشرطة الأوروبية "يوروبول" إنها وجهت ضربة لتنظيم الدولة على شبكة الإنترنيت، حيث أغلقت نحو 26 ألف موقع وحساب للتنظيم معظمها على تطبيق تلغرام.

وأربك تحرك "يوروبول" مجموعة النساء من أصول أجنبية (نخبة المهاجرات)، اللاتي يقدن مناصرات التنظيم في "ملحق" مخيم الهول، وهو القسم الذي يضم نحو 10 آلاف من الأطفال والنساء، هم عوائل مقاتلي تنظيم الدولة الأجانب.

اجتماع بعد خسارة تيلغرام

وقالت مصادر خاصة لتلفزيون سوريا إن نخبة المهاجرات عقدن اجتماعا، مطلع كانون الأول الجاري لبحث تلافي الضرر الذي أحدثته خسارة وجود التنظيم على تطبيق تيلغرام، وكيفية إدارة التواصل مع أنصار التنظيم في الخارج وباقي مخيم الهول، الذي ينقسم إلى جزء يضم الأجانب وآخر لعوائل أعضاء تنظيم الدولة السوريين والعراقيين.

وبحسب المصادر فقد استولت مجموعة "نخبة المهاجرات" هذا الشهر على خيمتين في قسم "الملحق" وحولتهما لمسجد حمل اسم "الأمير البغدادي" واحتضن المكان الاجتماع المذكور، الذي استمر لنحو ساعة، ومنع بقية النساء من حضوره.

وتضم المجموعة المذكورة نحو 20 امرأة معظمهن من الفرنسيات، بالإضافة إلى نساء أخريات من تونس وبلجيكا والدنمرك وهولندا، يشرفن على إدارة "الملحق" ويشكلن ما يشبه "الحسبة"، التي تربطها علاقة وثيقة في المخيم الرئيسي الذي يضم عوائل عراقية وسورية.

وتتولى المجموعة مهمة إلزام نساء المخيم وأطفاله بشريعة التنظيم، والتعامل مع عناصر "قسد" المسؤولين عن حراسة المخيم لإدخال السلع إلى المخيم، أو تهريب أشخاص خارجه.

ووفقا للمصادر تمارس مجموعة "حسبة النساء" ضغوطاً بشكل متكرر على النساء الأخريات، ففي بداية العام الدراسي، سعين لمنع النساء من إرسال أبنائهن إلى مدارس تديرها منظمات المجتمع المدني داخل المخيم، وعاقبن بعض المخالفات لأوامرهن جسدياً.

من هي "أم رقية المهاجرة"؟

وتتولى امرأة في الثلاثين من عمرها تدعى "أم رقية المهاجرة" الشؤون المالية لأعضاء التنظيم في المخيم، وهي مرشحة لقيادة المجموعة، وتتكلم الفرنسية، وزوجها هولندي قتل في معركة الباغوز، وكان أحد قياديي التنظيم قبل مصرعه، وفق المصادر.

وتفرج الإدارة الذاتية من حين لآخر عن محتجزي مخيم الهول السوريين، بكفالات عشائرية أو غيرها، حيث خرج أواخر تشرين الثاني الماضي أكثر من مئة عائلة سورية من المخيم معظمهم من محافظة الرقة. وأثار هذا التحرك حفيظة "المهاجرات" اللاتي زدن من تشددهن حيال النساء السوريات في المخيم، ما أدى إلى نشوء خلاف عميق بين معتنقي فكر التنظيم المحليين، والمهاجرين.

وشهد المخيم خلال الفترة الماضية حوادث عنف، كان خلف معظمها "مهاجرات"، حيث قتل شاب سوري في تشرين الأول إثر تعرضه لأكثر من 16 طعنة بآلة حادة في الصدر والبطن من قبل نساء التنظيم.

في أيلول الماضي قال مدير أطباء بلا حدود في سوريا روبرت أونس إن عددا من النساء أُصبن عندما فرقت "الأسايش" مظاهرة لنساء وأطفال في "الملحق" الذي يضم عشرة آلاف شخص أجنبيّ، وفق المنظمة.

صراع على "الإمارة"

وذكرت مصادر تلفزيون سوريا أن الخلاف بين نساء التنظيم المحليات و"المهاجرات" شمل التنافس على تعيين "أمير" يقود المخيم، ووصل ذروته بعد مقتل البغدادي أواخر تشرين الأول الماضي، حيث ساد الاضطراب بين مناصري التنظيم في المخيم، خصوصاً أنهم لم يعرفوا بشكل واضح "خليفته" الذي تحفظ التنظيم على نشر صوره ولقبه بأبي إبراهيم الهاشمي.

وتشكل عودة أبناء عناصر التنظيم وزوجاتهم أهم القضايا الخلافية بين دول التحالف، ففي حين طالبت واشنطن الدولة الأوروبية باستعادة مواطنيها، أقدمت الأخيرة على استعادة عدد قليل من الأطفال، تحت ضغط ذويهم ومنظمات دولية منها منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) التي قالت في تشرين الثاني الماضي إن قرابة 28 ألف طفل من أكثر من 60 بلداً، بينهم 20 ألف طفل من العراق، ما زالوا عالقين في مخيم الهول.

ويعاني قاطنو مخيم الهول بكل أقسامه مِن أوضاع معيشية صعبة وسط الصحراء، مع الافتقار إلى الرعاية الصحية والطبية، خاصة بعد اكتظاظ المخيم بالنازحين مِن المناطق التي كان يسيطر عليها تنظيم "الدولة" شرق دير الزور، إضافة لـ عوائل "التنظيم"، حيث يقدّر عدد القاطنين فيه حالياً بنحو 74 ألفاً، معظمهم مِن الجنسية العراقية.

وأفادت "لجنة الإنقاذ الدولية" في أيلول الماضي أن عدد وفيات الأطفال تحت سن الخامسة، تضاعف في مخيم الهول الخاضع لسيطرة (قسد)، بسبب نقص التغذية والالتهاب الرئوي

 
كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر