icon
التغطية الحية

حارس بناء سوري يفقد حياته في ولاية غازي عنتاب التركية

2022.02.17 | 12:43 دمشق

whatsapp-image-2020-08-20-at-11.43.16-am-1-660x330.jpeg
تعبيرية ـ إنترنت
إسطنبول - متابعات
+A
حجم الخط
-A

توفي رجل سوري يعمل حارساً في موقع بناء إثر سقوطه داخل بئر المصعد في ولاية غازي عنتاب التركية.

وبحسب صحيفة "Sabah" التركية، وقعت الحادثة في حي أونالدي الواقع في ولاية غازي عنتاب، بعد أن صعد المواطن السوري محمد جبران، البالغ من العمر 55 عاماً، والذي يعمل حارساً في موقع بناء، على اللوح الخشبي الذي كان يغلق فتحة المصعد في أثناء تنظيفه، إلا أن اللوح الخشبي انزلق من مكانه، ما أفقد جبران توازنه وسقوطه في بئر المصعد على عمق 10 أمتار.

752x395-suriyeli-bekci-asansor-bosluguna-dusup-oldu-1645021095005_1.jpg
محمد جبران ـ صحيفة صباح

وأضافت الصحيفة، بأن جبران الذي تعرض لجروح خطيرة إثر السقطة، تم نقله إلى مشفى "إرسين أصلان للتدريب والأبحاث" بواسطة الفرق الطبية التي قدمت إلى مكان الحادثة، إلا أن أنه فقد حياته في المشفى على الرغم من كل المحاولات لإنقاذه.

وسُلّمت جثة جبران إلى أقاربه بعد تشريحها، ليتم نقله إلى مدينته اعزاز شمالي سوريا المتاخمة لولاية كلّس التركية.

حوادث متكررة

وفقد أربعة عمال سوريين حياتهم إثر حريق ضخم اندلع الأسبوع الماضي في مصنع يعملون به في مدينة إسطنبول التركية.

وأكدت شبكة "فرات بوست" المحلية أن العمال الذين توفوا بحريق المصنع الذي كانوا يعملون فيه، بمنطقة (غونغورن) في إسطنبول ينحدرون من محافظة دير الزور شرقي سوريا، عُرف منهم ثلاثة أشخاص (جاسم نايف محمد الوكاع، وعدي وحيد الودويد، وماجد محمد السعيدي).

وفي شهر تشرين الثاني من العام المنصرم، انهارت السقالات التي كان يعمل عليها العامل السوري محمد قدور في مبنى قيد الإنشاء مكون من 4 طوابق في منطقة إصلاحية التابعة لولاية غازي عنتاب، ما تسبب بفقدان حياته.

وفي تموز الفائت توفي شاب سوري في أثناء عمله في مصنع بلاستيك، بولاية مانيسا غربي تركيا، حيث عُثر عليه ملقى بلا حراك تحت لوحة التغذية الكهربائية، ولم تتمكن الفرق الطبية من إنقاذه بعد نقله إلى مستشفى الولاية.

42 عاملاً سورياً فقدوا حياتهم خلال 2021

ونشر مجلس الصحة والسلامة المهنية في تركيا (ISIG) تقريرا عن حوادث العمل التي أدت إلى الوفاة خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2021، والتي أسفرت عن مقتل 1155 عاملاً بينهم 5 سوريين.

وأشار التقرير، إلى أنّ ستة أطفال قتلوا بسبب حوادث عمل، بينهم السوري ماهر فواز الخلف 17 عاما، والذي قتل في أثناء محاولته غسل ​​يديه عندما كان يعمل في الرعي بولاية شانلي أورفة.

وأفاد مجلس الصحة والسلامة المهنية في تركيا (İSİG) في آخر تقرير له نشر مطلع العام الحالي، بأن ما لا يقل عن 2170 عاملاً قضوا خلال ممارستهم أعمالهم المهنية، عام 2021، من بينهم 42 عاملاً سورياً، و17 عاملاً أفغانياً، و7 عمّال من روسيا وتركمانستان، و5 من باكستان.