جيمس جيفري: واشنطن تعارض تقارب الإمارات مع نظام الأسد

18 حزيران 2020
 تلفزيون سوريا ـ وكالات

شدد المبعوث الأميركي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري اليوم الأربعاء، على أن واشنطن تعارض تقارب الإمارات الدبلوماسي مع نظام الأسد.

وقال جيفري عقب دخول قانون قيصر لحماية المدنيين في سوريا حيز التنفيذ، "الإمارات تدرك أننا نعارض بشدة التقارب الدبلوماسي مع نظام الأسد".

وأضاف أن أي نشاطات اقتصادية لأشخاص محسوبين على النظام في الإمارات أو غيرها ستكون هدفا للعقوبات، وتابع "العقوبات ستشمل الأنشطة الاقتصادية لأي شخص في الإمارات أو غيرها إذا خالف المعايير المحددة"، لافتا أن العقوبات الجديدة على نظام الأسد تمثل الدفعة الأولى ضمن قانون قيصر.

وفي آذار الماضي، أجرى ولي عهد إمارة أبوظبي محمد بن زايد آل نهيان اتصالا هاتفيا مع بشار الأسد، بحجة البحث في انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأعادت الإمارات العربية المتحدة فتح سفارتها في دمشق في كانون الثاني 2018، بعد سبع سنوات على إغلاقها عام 2011 على خلفية قمع النظام للمظاهرات السلمية في سوريا.

وفرض مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخارجية الأميركية (أوفاك) اليوم الأربعاء، عقوبات على 24 من الأفراد والكيانات الذين يدعمون بنشاط جهود نظام الأسد "الفاسدة" لإعادة الإعمار.

وسيفرض قانون "قيصر" عقوبات لـ مدة 10 سنوات على نظام الأسد وجميع الدول الداعمة له وعلى رأسها روسيا وإيران، حيث تشمل العقوبات جميع مجالات الأعمال والطاقة والنقل الجوي، ما عدا الدعم الإنساني الدولي للمدنيين.

مقالات مقترحة
تسجيل 20 إصابة جديدة بكورونا في مناطق سيطرة "الإدارة الذاتية"
تسجيل إصابتين جديدتين بكورونا في شمال غربي سوريا
تقرير: كورونا يهدّد ملايين السوريين
إصدار مرئي للتنظيم المسؤول عن استهداف الدورية المشتركة على الـM4
قتلى لقوات النظام في جبل الأكراد بعد إحباط محاولة تسللهم
ضحايا مدنيون بغارات جوية على مدينة بنش شمالي إدلب (فيديو)
حجاب ورايبورن يبحثان أفضل السبل لتطبيق قانون قيصر
شركات نفط في لبنان يديرها مهرّب سوري وعضو في برلمان النظام
عقوبات "حماة ومعرة النعمان".. هذه تفاصيلها