جيش الإنقاذ..تشكيل عسكري جديد جنوب سوريا

تاريخ النشر: 27.05.2018 | 10:05 دمشق

آخر تحديث: 31.05.2018 | 04:34 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

شكلت عشرات الفصائل من الجيش السوري الحر في محافظتي درعا والقنيطرة جنوب سوريا فصيلا جديدا تحت مسمى "جيش الإنقاذ".

ويتألف جيش الإنقاذ من "فرقة أحرار نوى" و التي تضم سبعة فصائل عسكرية،  وفرقة الشهيد جميل أبو الزين وتضم ستة فصائل، وفرقة المغاوير الخاصة وتضم أربعة فصائل،  إضافة إلى تحالف أبناء الجولان الذي يضم 14 فصيلا عسكريا.

يأتي ذلك مع تصعيد قوات النظام وروسيا من قصفها على أحياء درعا الخاضعة لسيطرة المعارضة، وخرقها لاتفاقية خفض التصعيد، كما تعيش المنطقة حالة ترقب وسط أنباء عن نية النظام شن عملية عسكرية على المدينة.

وحذرت الولايات المتحدة الأمريكية أمس من أنها ستتخذ إجراءات حاسمة في حال خرق النظام اتفاقية خفض التصعيد في الجنوب السوري التي تضمنها روسيا والأردن.

ميدانيا قتل وجرح أكثر من عشرة عناصر من قوات النظام والميليشيات الموالية لها يوم أمس، إثر استهداف مواقعهم في درعا المحطة بصاروخ موجّه من قبل الفصائل العسكرية.

ونشرت المعرفات الرسمية لغرفة عمليات "البنيان المرصوص" تسجيلاً مصوراً، يظهر فيه عناصر من قوات النظام يتجمعون على سطح بناء، قالت إنه في محيط مشفى درعا الوطني، قبل أن يتم استهدافهم بصاروخ موجّه.

مقالات مقترحة
روسيا تنفي علاقتها بنشر معلومات مضللة حول لقاحات كورونا الغربية
إصابة واحدة و80 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
كورونا.. 5 وفيات و56 إصابة جديدة في مناطق سيطرة "النظام"