icon
التغطية الحية

جريمة مأساوية بريف دمشق.. رجل يقتل شقيقه ببندقية صيد في منزل العائلة

2021.07.30 | 14:31 دمشق

131515382_4833536960051255_1370521189201492650_n.jpg
إسطنبول - متابعات
+A
حجم الخط
-A

أقدم شخص على قتل شقيقه بإطلاق النار عليه في مدينة الكسوة بريف دمشق وذلك بسبب نزاع عائلي.

وقالت وزارة الداخلية في حكومة الأسد، في بيان نشرته عبر صفحتها على (فيس بوك) إن معلومات وردت إلى شرطة ناحية الكسوة بدخول مواطن يدعى "فؤاد. ب" مفارقاً الحياة إلى مشفى الكسوة إثر تعرضه لإطلاق نار من قبل شخص مجهول.

وأضافت أنه من خلال التحقيق بالحادثة تبين أن الشخص الذي أقدم على إطلاق النار هو شقيق المغدور ويدعى "عماد. ب".

وأشارت إلى أنها استطاعت من خلال البحث والتحري إلقاء القبض على المشتبه به، وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على قتل شقيقه مستخدماً بندقية صيد أوتوماتيكية، وذلك بسبب خلافات عائلية ضمن منزل والدهما.

وكان رئيس فرع التسجيل في إدارة الأمن الجنائي التابع لنظام الأسد، بسام سليم، قال إن إجمالي عدد الجرائم المرتكبة في مناطق سيطرة النظام، خلال عام 2020، بلغ 57 ألفا و175 جريمة.

وتشهد مناطق سيطرة النظام وقوع العديد من جرائم القتل إما بهدف السرقة أو بدوافع أخرى في ظل الانفلات الأمني الذي تعيشه تلك المناطق، بالإضافة إلى انتشار السلاح فيها.

يشار إلى أنّ سوريا تصدّرت قائمة الدول العربية بارتفاع معدل الجريمة، كما احتلت المرتبة التاسعة عالمياً، للعام 2021، وذلك بحسب موقع "Numbeo Crime Index" المتخصص بمؤشرات الجريمة في العالم.