جريح مدني بانفجار عبوة ناسفة في مدينة إدلب

تاريخ النشر: 19.04.2021 | 16:36 دمشق

آخر تحديث: 19.04.2021 | 16:38 دمشق

إدلب ـ خاص

أصيب مدني بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة، الإثنين، على المدخل الشمالي لمدينة إدلب حيث استهدفت إحدى السيارات العابرة في الطريق.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن الانفجار وقع بالقرب من حاجز الرام على أطراف مدينة إدلب، الأمر الذي أدى إلى إصابة مدني.

 ونشر الدفاع المدني عبر صفحته على "الفيس بوك" أن فرقه توجهت إلى مكان الانفجار حيث عملوا على معاينته وتفقده بهدف تأمينه.

وفي ذات السياق، أصيب عنصران إثر قصف النظام على محاور القتال في ريف إدلب الجنوبي، اليوم الإثنين,

وأفاد مراسلنا أن قوات النظام قصفت بالمدفعية المحاور الجنوبية من جبل الزاوية، حيث تعرضت بلدات الفطيرة وسفوهن وكنصفرة لقصف مدفعي مكثف.

وأطلقت قوات النظام، في الرابع من الشهر الجاري، 5 قذائف مدفعية على أحياء مدينة أريحا بريف إدلب الجنوبي، دون وقوع إصابات في صفوف المدنيين.

 وسبق أن استهدفت قوات النظام بقذائف المدفعية الثقيلة، في الـ21 من آذار الفائت، مستشفى "المغارة" في مدينة الأتارب غربي حلب، تزامناً مع غارات شنّتها طائرات حربية روسيّة على مناطق مدنيّة قرب معبر "باب الهوى" الحدودي مع تركيا شمالي إدلب، ما أوقع ضحايا مدنيين.

وجميع المناطق التي تستهدفها روسيا ونظام الأسد شمال غربي سوريا، مشمولة ضمن منطقة خفض التصعيد الرابعة (تضم إدلب والأرياف المتصلة بها مِن محافظات حلب وحماة واللاذقية)، التي توصّلت إليها تركيا وروسيا خلال مباحثات أستانا حول سوريا، في أيار 2017.