جامعة هوبكنز تعلن رقماً جديداً للتضخم في سوريا

تاريخ النشر: 05.12.2020 | 21:39 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

أعلن البروفيسور ستيف هانكي، أستاذ الاقتصاد التطبيقي بجامعة "جونز هوبكنز" الأميركية، ومدير مشروع العملات المضطربة في معهد كاتو في واشنطن، عن رقم جديد للتضخم الاقتصادي في سوريا.

وقال هانكي في تغريدة على حسابه في تويتر، إن التضخم في سوريا وصل لمستوى 227.3 بالمئة، ما يعني أنه انخفص عدة نقاط عن شهر تشرين الأول الفائت حيث بلغ 263.64 بالمئة.

 

 

وقدر كل من "مصرف سوريا المركزي" و"المكتب المركزي للإحصاء" معدلات التضخم في سوريا خلال أول 9 أشهر من 2019 بـ 9.95% مقارنة مع الفترة نفسها من 2018، حيث كان معدل التضخم 0.34%، بارتفاع 9.60 نقاط مئوية.

وشهدت الليرة السوري خلال العام الجاري انخفاضا كبيرا في قيمتها ووصل سعر صرفها إلى 3175 ليرة مقابل الدولار الأميركي في تموز الماضي.

ويبلغ الحد الأدنى للرواتب والأجور في سوريا نحو 50 ألف ليرة بحسب موقع الاقتصادي، بينما وصلت كلفة المعيشة للأسرة المكونة من 5 أشخاص في دمشق خلال نيسان الماضي إلى 430 ألف ليرة سورية شهرياً، وذلك وفق تقدير لصحيفة "قاسيون".

ويعبر التصخم عن ارتفاع مستمر ومؤثر في المستوى العام للأسعار، حيث يعمل على تقليل القوة الشرائية للأفراد. 

اقرأ أيضا: بالأرقام.. سبب أزمة الخبز في سوريا

اقرأ أيضا: طوابير الخبز والوقود مسؤولية النظام أم العقوبات؟

اقرأ أيضا: دراسة تحلل موازنة 2021 وتكشف عمق المصائب في اقتصاد سوريا

 

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
خبراء يحذرون من تراجع مستوى التعليم في تركيا بسبب إغلاق المدارس
كورونا.. 8 حالات وفاة و147 إصابة جديدة في سوريا