"تيار غد سوريا" يعلق حواره مع الائتلاف احتجاجاً على مطالبة أنقرة بالتدخل العسكري

تاريخ النشر: 19.06.2021 | 07:28 دمشق

إسطنبول - متابعات

أعلن "تيار غد سوريا" المعارض تعليق جميع الأنشطة والحوارات التي كان قد بدأها مع "الائتلاف الوطني السوري" المعارض، وذلك بعد مطالبة الأخير، أنقرة بشن عملية عسكرية في سوريا.

وقال التيار، في بيان له، "يأسف تيار غد سوريا للتصريحات غير المسؤولة التي صدرت عن رئيس الائتلاف السوري لقوى الثورة والمعارضة (نصر الحريري) بدعوة الجيش التركي للتدخل العسكري في شمال وشرق سوريا بحجة محاربة الإرهاب".

وأضاف البيان "يدين التيار هذه الدعوة بكل أوجهها، معتبراً إياها شكلاً آخر من أشكال الاحتلال التركي للأراضي السورية، وأنها لا تخدم سوى أجندات أجنبية بعيدة عن مصالح وتطلعات كل مكونات الشعب السوري الذي يسعى لإنهاء جميع الاحتلالات على أراضيه".

واعتبر أن مثل هذه التصريحات "تخدم نظام الأسد في تنفيذ أجنداته بعيداً عن إيجاد أي حل سياسي"، مؤكداً على أنه "بناء عليه، فقد تقرر تعليق كافة الأنشطة والحوارات التي كانت قد بدأت مع الائتلاف".

وتأتي هذه المقاطعة بعد أن دعا رئيس "الائتلاف الوطني السوري"، نصر الحريري، في رسالة وجهها إلى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، للتدخل العسكري إلى جانب فصائل المعارضة و"الجيش الوطني" لإخراج "قوات سوريا الديمقراطية" من مدينتي تل رفعت ومنبج والمناطق الأخرى في سوريا. 

يشار إلى أن "تيار غد سوريا" تأسس في تشرين الثاني من العام 2015 في مدينة إسطنبول التركية، بقيادة المعارض فؤاد حميرة، ووضع التيار لنفسه في البيان الختامي لمؤتمره التأسيسي هدفاً رئيسياً يتمثل في "استعادة أهداف الثورة في بناء دولة مدنية ديمقراطية تعددية، والوقوف ضد كل مشاريع التقسيم، والتأكيد على وحدتها أرضاً وشعباً، وعلى الهوية السورية، كفيصل في الانتماء الوطني".

كما تعهد التجمع السوري المعارض بأن يكون رافداً جديداً للمعارضة السورية، وأن يكون مفتوحاً على كل المكونات، ورغم أن دعاة تأسيسه ينتمون بالأساس للطائفة العلوية، فإنهم لا يدَّعون تمثيلها.

 

مقترح جديد حول درعا البلد.. والعشائر لعناصر التسويات: "انشقّوا عن الأسد"
مقاتلو درعا يقطعون طريقاً دولياً ويستهدفون مواقع لـ"النظام"
وزير دفاع النظام من درعا: من لا يقبل بالتسوية عليه مغادرة المنطقة
حالة وفاة و94 إصابة جديدة بفيروس كورونا في عموم سوريا
ارتفاع معدل الإصابات بفيروس كورونا في عموم سوريا
عشرات الآلاف يحتجون على توسيع شهادة كورونا الصحية في فرنسا