تهريب الماشية يهدد الثروة الحيوانية في سوريا

تاريخ النشر: 08.02.2021 | 10:05 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال رئيس "جمعية اللحامين" التابعة لحكومة النظام أدمون قطيش إنه يجب منع تهريب الأغنام والأبقار لمواجهة الكارثة التي تهدد الثروة الحيوانية، من خلال زيادة الرقابة وإغلاق الحدود أمام المهربين، لافتاً إلى أن أغلب الأبقار والأغنام يتم تهريبها من منطقة الرحيبة.

وأوضح قطيش لصحيفة "الوطن" الموالية أن هناك كثافة وازدياداً بتهريب الولادات الحديثة من الخرفان وأنثى الخروف (الفطيمة)، الأمر الذي سيؤدي إلى انخفاض الولادات من الأغنام العام القادم.

وبيّن أن مربّي الأغنام والأبقار يخسرون عندما يبيعون الأغنام والأبقار للسوق المحلية، لكنهم يربحون عند بيعها للمهربين، مبيناً أن سعر مبيع العجل الواحد للمهرب يزيد على سعر مبيعه للسوق بحدود 800 ألف ليرة.

وأشار قطيش إلى أن ازدياد أعداد المربين الذين يخرجون عن الإنتاج كل يوم، نتيجة تعرضهم للخسائر المتكررة، مشيراً إلى عدم وجود إحصائية دقيقة بذلك.

وأكد أن مربي الأغنام والأبقار يتعرضون للخسارات نتيجة غلاء أسعار الأعلاف، مطالباً بزيادة دعم الأعلاف، مبيناً أن نسبة الدعم الحكومي من الأعلاف التي يجب أن تصل إلى المربين هي بحدود 40 بالمئة لكن هذه النسبة لا يتم الوصول إليها.

اقرأ أيضاً: سوريا فقدت 50 في المئة من ثروتها الحيوانية

بدوره أكد عضو لجنة مربي الدواجن حكمت حداد أن أسعار الأعلاف ارتفعت حالياً بنسبة 40 بالمئة، لافتاً إلى أن طن فول الصويا وصل حالياً لحدود 1.6 مليون ومن المتوقع أن يرتفع أكثر، وطن الذرة الصفراء وصل لحدود 800 ألف ليرة.

وبيّن أن مستوردي الأعلاف لو لم يأخذوا الدولار بالسعر التفضيلي من المصرف المركزي لكان طن الذرة الصفراء وصل لحدود مليون ليرة وفول الصويا لحدود 1.8 مليون ليرة.

وطالب حداد وزارة الزراعة بتزويد مربي الدواجن بحاجتهم من الأعلاف بالسعر المدعوم، لافتاً إلى أنه في حال انخفضت أسعار الفروج والبيض فسيخرج مزيد من المربين عن الإنتاج.

اقرأ أيضاً: انخفاض الثروة الحيوانية في سوريا بمقدار النصف

وكشف وزير الزراعة في حكومة النظام حسان قطنا عن كارثة تهدد الثروة الحيوانية، وقال في تصريح سابق لوكالة "سبوتنيك" الروسية إن سوريا فقدت 50 في المئة من ثروتها الحيوانية من الأغنام والأبقار في السنوات الأخيرة عبر تهريبها ونفوقها، وأن هناك مؤشرات بخسارة ما بين 40 و50 بالمئة من الدواجن.

اقرأ أيضاً: قطاع الدواجن في حمص.. إحجام عن التربية وخسائر متزايدة

اقرأ أيضاً: "صناعي" يقترح تربية الخنازير لـ "دعم الاقتصاد السوري"