تنظيم الدولة يشن هجوماً مباغتاً على حقل العمر النفطي

تاريخ النشر: 18.08.2018 | 13:08 دمشق

آخر تحديث: 19.10.2018 | 02:54 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

شن تنظيم الدولة في ريف دير الزور الشرقي هجوماً مباغتاً على مواقع التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية "قسد" قرب حقل العمر النفطي.

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن التنظيم كان قد شن هجوماً الليلة الماضية على محيط المجمع السكني في حقل العمر النفطي، والذي تتواجد فيه قوات من التحالف الدولي إلى جانب قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، وذلك من جهة بادية بلدة ذيبان، حيث سُمعت أصوات اشتباكات وانفجارات في المنطقة.

وتزامن الهجوم على محيط الحقل النفطي، مع هجوم آخر للتنظيم على حاجز المقسم في بلدة الطيانة الواقعة تحت سيطرة "قسد" في ريف دير الزور الشرقي.

وشهدت المنطقة المحيطة بحقل العمر النفطي تحليقاً مكثفاً للطيران المروحي التابع للتحالف الدولي، كما خرجت مركبات عسكرية لقوات "قسد" والتحالف من قاعدة حقل العمر لتمشيط المنطقة المحيطة، بعد إطلاق قنابل ضوئية.

واستهدفت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" براجمات الصواريخ بلدة ذيبان الواقعة تحت سيطرة التنظيم.

وشن التنظيم أيضاً هجوماً آخر على مواقع قوات النظام في بادية صبيخان بريف دير الزور الشرقي، ما استدعى الأخيرة لاستقدام تعزيزات عسكرية إلى بادية الميادين بالقرب من منطقتي الكشمة وصبيخان.

ولم تتوقف عمليات تنظيم الدولة ضد قوات النظام و"قسد" في المنطقة المحيطة بمنطقة سيطرته، إذ ما زال التنظيم يسيطر على عدد من القرى في ريف دير الزور الشرقي قرب مدينة البوكمال.

وبات التنظيم مؤخراً يعتمد على استهداف عربات عسكرية للتحالف و"قسد"، بالعبوات الناسفة المزروعة على الطرقات، ما أدى إلى مقتل 8 من مقاتلي "قسد" يوم الخميس الماضي في مناطق متفرقة من محافظات الحسكة والرقة ودير الزور شمال شرق سوريا.

مقالات مقترحة
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة
صحة النظام: ضغط على أقسام الإسعاف وارتفاع في أعداد مصابي كورونا