تلقي أول طبيب سوري لاجئ في كردستان العراق لقاح كورونا

تاريخ النشر: 03.05.2021 | 22:01 دمشق

إسطنبول - متابعات

تلقى طبيب لاجئ من سوريا جرعته الأولى من لقاح فيروس كورونا في مركز صحي في محافظة دهوك التابعة لإقليم كردستان، ليكون أول عامل رعاية صحية سوري في إقليم كوردستان يحصل على حقنة (كوفيد - 19) كجزء من حملة التطعيم في الإقليم.

 ووفقاً لموقع "كردستان 24" فإن الطبيب قاني محيي الدين، 34 عاماً، المنحدر من مدينة القامشلي في شمال شرقي سوريا، يقيم في إقليم كردستان كلاجئ منذ تشرين الأول 2019. ويعمل كمقدم رعاية صحية مع مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في مخيم دوميز 2.

ويشير الموقع إلى أن اللاجئين والمهجرين داخليا مؤهلون لتلقي اللقاحات في إقليم كردستان كجزء من خطة التطعيم ضد فيروس كورونا للحكومة الإقليمية.

بدوره، قال الطبيب "محيي الدين" الحاصل على ماجستير في أمراض الأطفال المعدية، لموقع "كردستان 24" يوم أمس الأحد بعد أنه تلقى الجرعة الأولى من لقاح أوكسفورد-أسترازينيكا: "أنا أول عامل صحي لاجئ يتلقى اللقاح"، مضيفاً أنه سيتلقى الجرعة الثانية في 2 حزيران المقبل.

وأطلق إقليم كردستان حملته للتلقيح ضد مرض كورونا أوائل آذار 2021، حيث أتاحت السلطات لجميع المقيمين في الإقليم، بما فيهم اللاجئون والنازحون، تقديم استمارة طلب للقاح عبر الإنترنت.