تقرير لـ"فاو" يكشف عدد الجياع والمصابين بالبدانة حول العالم

تاريخ النشر: 11.09.2018 | 17:09 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

بلغ عدد الجياع حول العالم في العام الماضي نحو 851 مليون شخص أي واحدة من بين كل تسعة أشخاص، وفق تقرير لمنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة "فاو".

وقالت المنظمة في تقريرها الذي حمل عنوان "وضع الأمن الغذائي والتغذية في العالم" وصدر اليوم الثلاثاء إن معالجة الأشكال المتعددة لسوء التغذية، والتي تتراوح ما بين تقزم الأطفال والسمنة بين البالغين، تجري ببطء، ما يعرض صحة مئات الملايين من الناس للخطر.

وأشار التقرير إلى ارتفاع معدل الجوع في السنوات الثلاث الماضي، ووصل إلى مستويات تقارب ما قبل عشر سنوات، وأوضح أن من الأسباب الرئيسية لذلك هي التقلبات المناخية إلى جانب النزاعات والتباطؤ الاقتصادي.

وذكرت المنظمة أن هناك ما يقرب من 151 مليون طفل دون الخامسة أقصر قامة بالنسبة لأعمارهم بسبب سوء التغذية في عام 2017، مقارنة بـ 165 مليون طفل في عام 2012. والنسبة الأعظم من بينهم في أفريقيا وآسيا.

وفي مقابل هذا العدد من الجياع هناك ارتفاع في عدد البالغين الذين يعانون من البدانة، حيث أصابت واحداً من كل ثمانية بالغين في العالم. ووفق التقرير تظهر هذه المشكلة بشكل كبير في أمريكا الشمالية، كما أنها بدأت تتصاعد في أفريقيا وآسيا.

وحذر رؤساء المنظمة "الفاو"، والصندوق الدولي للتنمية الزراعية، وبرنامج الأغذية العالمي، وصندوق الأمم المتحدة للطفولة، ومنظمة الصحة العالمية، في مقدمتهم المشتركة للتقرير من أن "العلامات المثيرة للقلق المتمثلة في زيادة انعدام الأمن الغذائي، تشكل رسالة تحذير واضحة بأن هناك الكثير من العمل الذي ينبغي القيام به للتأكد من أننا لن نترك أحداً متخلفاً عن الركب في سعينا لتحقيق أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالأمن الغذائي وتحسين التغذية".

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
إغلاق كورونا يكبّد تجارة التجزئة في ألمانيا خسائر كبيرة
الصحة السعودية: لقاح "كورونا" شرط رئيسي لأداء فريضة الحج
من كورونا إلى ترامب.. 329 مرشحاً لجائزة "نوبل للسلام" للعام 2021