تقدم لـ"قسد" على حساب تنظيم "الدولة" شرق دير الزور

تاريخ النشر: 19.09.2018 | 13:09 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

واصلت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) تقدمها على حساب تنظيم "الدولة" شرق دير الزور، وسيطرت على نقاط عدّة أبرزها الجسر الواصل بين مدينة البوكمال وبلدة الباغوز، باشتباكات ما تزال مستمرة بين الطرفين.

وقالت "قسد" في بيان نشرته على موقعها الرسمي، أمس الثلاثاء، إنها سيطرت على الجسر بعد اشتباكات "عنيفة" مع تنظيم "الدولة" الذي حاول استعادته بعدة هجمات أسفرت عن مقتل ستة مِن عناصره، فيما قتل عنصر لـ"قسد" وجرح ثلاثة آخرون.

وأضافت "قسد" في بيانها، أن عناصرها تقدموا أيضاً مسافة "2 كيلومتر" في محيط مدينة هجين وأنشأت هناك 15 نقطة تمركز، كما تقدمت مسافة "كيلومتر واحد" في منطقة الشدّادي جنوب الحسكة، وأنشأت فيها 17 نقطة تمركز.

ولفتت "قسد"، أن الحصيلة الإجمالية لـ القتلى خلال 24 ساعة مِن معارك الأمس مع تنظيم "الدولة" بلغت 35 قتيلاً لـ"التنظيم"، وقتيلين اثنين مِن قواتها، منوهةً إلى أنها تمكّنت مِن الإفراج عن مختطفتين "إيزيديتين" (كانتا في قبضة تنظيم "الدولة") بمحيط بلدة الباغوز.

وذكر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، أن عناصر "قسد" سيطروا - بدعم جوي مِن التحالف الدولي - على منطقتي "حويجة الخنافرة، والرحبيين" في منطقة البوكمال، إضافةً لـ مدرسة (السواقة) في محيط بلدة الباغوز، مشيرين إلى سقوط نحو 25 عنصراً لـ"قسد" بين قتيل وجريح خلال الاشتباكات مع تنظيم "الدولة".

وعلى خلفية المعارك المستمرة، نزحت عائلات عدّة تضم أطفالاً ونساء مِن مناطق سيطرة تنظيم "الدولة" في مدن وبلدات (هجين، والسوسة، والشعفة) إلى مناطق سيطرة "قسد" التي نقلتهم إلى مخيم أنشأته حديثاً لاستقبال النازحين، كما نزحت عائلات أخرى إلى الحدود السورية - العراقية، وفق ما ذكرت صفحات إخبارية محلية على "فيس بوك".

وأعلنت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، يوم الثلاثاء الفائت، بدء المرحلة الأخيرة مِن عمليتها العسكرية "عاصفة الجزيرة" لـ السيطرة على آخر ما تبقّى مِن مناطق خاضعة لـ تنظيم "الدولة" في محافظة دير الزور (ضمنها جيوب صغيرة جنوب الحسكة)، وذلك بدعم جوي ومدفعي مِن قوات التحالف الدولي، وبالتنسيق مع الجيش العراقي.

ويتمركز تنظيم "الدولة" في مساحات ضيقة ومحاصرة  في منطقة حوض الفرات، بدءاً مِن أطراف بلدة هجين شرق دير الزور، وصولاً إلى الحدود السورية – العراقية قرب البوكمال، وبعض النقاط في ريف الحسكة الجنوبي، وذلك عقب خسارته لـ أبرز معاقله هناك لصالح قوات "نظام الأسد" و"قسد" من الجانب السوري، ولـ صالح القوات العراقية و"الحشد الشعبي" من الجانب العراقي.

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
تركيا ترفع حظر استخدام المواصلات العامة عن فئات عمرية محددة
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا