تغريم نادي الوحدة الدمشقي بـ 5 ملايين ليرة سورية

تاريخ النشر: 11.01.2022 | 12:42 دمشق

إسطنبول - متابعات

فرضت اللجنة المؤقتة لاتحاد كرة القدم التابعة للنظام، غرامة مالية على نادي الوحدة الدمشقي، كتعويض عن عقوبة سابقة حَرمت بموجبها حضور جماهير النادي لمباراته مع نادي النواعير.

وقالت إدارة النادي إنها "أرسلت كتاباً إلى اللجنة المؤقتة لكرة القدم لاستبدال عقوبة الحرمان من الحضور الجماهيري بغرامة مالية، لتكون مباراة يوم الخميس بوابة عودة فريق الرجال لأجواء بطولة الدوري بمساندة ومؤازرة جماهيرية".

وذكرت الإدارة في بيان نشرته على حسابها الرسمي في فيس بوك، أن اللجنة استبدلت قرار حرمان الجماهير من الحضور بفرض غرامة مالية على إدارة النادي بمبلغ 5 ملايين ليرة سورية.

واستنكرت إدارة النادي قرار اللجنة "غير المسبوق"، من ناحية مبلغ الغرامة الكبير جداً والذي يتخذ للمرة الأولى في تاريخ الدوري السوري الممتاز لكرة القدم، وفقاً للبيان.

وبعد فشل مفاوضات الإدارة مع لجنة الكرة لتخفيض الغرامة، قررت إدارة النادي عدم دفع الغرامة المالية، والرضوخ لعقوبة إقامة مباراة يوم الخميس القادم من دون الحضور الجماهيري. 

وقالت إدارة النادي إنها "تأسف لجمهورها لعدم قدرتها على تغيير القرار"، مشيرة إلى أنها ستسد بهذه الأموال جزءا من المبالغ المترتبة عليها في مختلف الألعاب خلال الفترة القادمة.