تعزيزات عسكرية روسية تصل إلى مطار القامشلي

تعزيزات عسكرية روسية تصل إلى مطار القامشلي

alkamshle.jpg
طائرات روسية داخل مطار القامشلي - تشرين الثاني 2019 (tvzvezda)

تاريخ النشر: 28.05.2022 | 06:41 دمشق

إسطنبول - متابعات

شهد يوم أمس الجمعة، نشاطا ملحوظا للقوات الروسية شمال شرقي سوريا بين تعزيز للآليات والجنود وتسيير دوريات، يأتي ذلك بالتزامن مع تأكيد وزير الخارجية الروسي، البقاء في سوريا نافيا كل المزاعم بهذا الخصوص.

مراسل تلفزيون النظام السوري في الحسكة، كشف أن القوات الروسية أرسلت إلى مطار القامشلي تعزيزات عسكرية.

ويعد مطار القامشلي قاعدة عسكرية مهمة لروسيا في شمال شرقي سوريا حيث النفوذ الأميركي المسيطر على المنطقة.

وقال المراسل إن التعزيزات شملت سربا من الطائرات الحربية والمروحية، يرافقها جنود.

في سياق متصل، سيرت القوات الروسية أمس الجمعة دورية مشتركة مع قوات النظام السوري و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) على طول الشريط الحدودي بين مدينتي عامودا والدرباسية شمالي الحسكة، وهي الدورية المشتركة الأولى بعد التهديدات التركية بشن عملية عسكرية شمالي سوريا.

وحلقت 6 طائرات مروحية روسية من القامشلي إلى المنطقة غربي الدرباسية على الشريط الحدودي.

وهذه المرة الأولى التي تسير فيها القوات الروسية دورية مشتركة مع النظام و"قسد" معاً وسط مرافقة الطائرات المروحية الروسية للدورية.

وقال مصدر أمني مطلع لموقع تلفزيون سوريا إن "القوات الروسية أشرفت خلال الأيام الماضية على عدد من اللقاءات بين النظام وقسد في مطار مدينة القامشلي بهدف زيادة التنسيق الأمني والعسكري بين الطرفين لمواجهة التهديدات التركية ".

وتأتي الدورية، بعد يوم من عقد اجتماع مجلس الأمن القومي التركي وإعلانه أن "العمليات العسكرية الجارية وتلك التي ستُنفذ على حدودنا الجنوبية (الحدود مع سوريا والعراق) ضرورة لأمننا القومي ولا تستهدف دول الجوار".

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار