تسجيل حالتي وفاة وإصابات بفيروس كورونا في شمال شرقي سوريا

تاريخ النشر: 20.08.2020 | 10:52 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ متابعات

أعلنت "الإدارة الذاتية" (الذراع المدني لقوات سوريا الديمقراطية قسد) عن تسجيل حالتي وفاة بفيروس كورونا، وارتفاع أعداد المصابين بالفيروس إلى 280 حالة.

وقالت هيئة الصحة التابعة لـ "الإدارة الذاتية" صباح اليوم الخميس إنها سجلت حالتي وفاة بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية، الأولى لامرأة في الستين من العمر من مدينة القامشلي والحالة الثانية هي لرجل في السبعين من العمر من مدينة الحسكة. وبذلك بلغ عدد الوفيات بالفيروس في مناطق سيطرة "قسد"، 17 وفاة.

وسجّلت الهيئة 27 إصابة جديدة بالفيروس توزعت على الشكل التالي: 17 إصابة في مدينة القامشلي و5 إصابات في المالكية شمال شرقي الحسكة، و5 إصابات في مدينة الحسكة.

وبلغت أعداد الإصابات بفيروس كورونا يوم أمس الأربعاء في مناطق سيطرة "قسد"، 253 إصابة، بعد تسجيل 34 إصابة جديدة، دون تسجيل أية حالة وفاة بالفيروس.

وتوزعت الحالات الجديدة يوم أمس كالآتي: 13 حالة في الحسكة، و11 في القامشلي، و5 في المالكية وأربعة في عامودا، وحالة واحدة في مدينة الرميلان.

أما في مناطق سيطرة فصائل المعارضة شمال غربي سوريا، فقد أعلنت شبكة الإنذار المبكر والاستجابة للأوبئة التابعة لوحدة تنسيق الدعم، ليل أمس الأربعاء، تسجيل أربع إصابات جديدة بفيروس "كورونا" (ثلاث حالات في إدلب وحالة في حلب). وذلك بعد يومين كاملين من عدم تسجيل إصابات.

وصرّحت وزارة الصحة في حكومة النظام صباح اليوم الخميس عن 83 إصابة جديدة بفيروس كورونا ووفاة 5 حالات من الإصابات المسجلة. ليرتفع عدد الإصابات إلى 1927 شفيت منها 445 حالة وتوفيت 78.