ترمب وكيم يمضيان الليلة في سنغافورة قبل اللقاء التاريخي

تاريخ النشر: 10.06.2018 | 22:06 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

تستعد جمهورية سنغافورة لعقد قمة هي الأولى بين الرئيس الأمريكي دونالد ترمب ونظيره الكوري الشمالي كيم جونغ أون يوم الثلاثاء المقبل، عقب وصول الزعيمين اليوم تحضيرا للقاء.

والتقى كيم جونغ أون اليوم رئيس وزراء سنغافورة لي هسين لونغ، بعد أن أقلته طائرة تابعة لشركة طيران الصين، من طراز بوينغ 747 إلى مطار شانغي في سنغافورة.

ونقلت وكالة "أسوشييتد برس" عن كيم قوله خلال اللقاء إن "العالم بأجمعه يترّقب القمة التاريخية بين جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية والولايات المتحدة الأمريكية". ".

ولحق الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بعد ساعات بنظيره كيم، إلا أن طائرته هبطت في قاعدة بايا ليبار الجوية قادمة من كندا، بعد انتهاء قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى.

وتعتبر الزيارة  الثانية التي يقوم بها كيم جونغ أون لبلد آخر، منذ توليه السلطة عام 2012، في حين كانت زيارته الأولى للصين في آذار الماضي.

وسيبحث ترمب وجونغ أون العمل على نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية، ومواضيع أخرى  أمنية تهم البلدين، إذ تطالب واشنطن بنزع سلاح بيونغ يانغ بشكل كامل، أمام تعهدات سابقة لبيونغ يانغ بجعل شبه الجزيرة الكورية خالية من السلاح النووي.

وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو قد قال  إنَّ زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، لمّح له شخصياً أنه مستعد لنزع السلاح النووي، عقب زيارة بومبيو إلى العاصمة بيونغ يانغ الشهر الماضي.

وقبل الاتفاق على لقاء القمة في سنغافورة ألغى ترمب لقاء كان مفترضا مع جونغ أون في 24 من أيار الماضي، وتراشق الزعيمان التهديدات والوعيد باستخدام السلاح النووي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قبل أن يتم ترتيب اللقاء المرتقب. 

 

مقالات مقترحة
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة
صحة النظام: ضغط على أقسام الإسعاف وارتفاع في أعداد مصابي كورونا