ترمب: لم ألغِ الضربة على إيران وإنما أجلتها

تاريخ النشر: 23.06.2019 | 12:06 دمشق

آخر تحديث: 23.06.2019 | 12:11 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

جدّد ترمب تصريحاته حول التوتر مع إيران، موكداً على أنه لم يلغِ الضربة العسكرية ضد طهران إنما قام بتأجيلها، ولفت إلى أن الحزمة الجديدة من العقوبات ستدخل حيز التنفيذ يوم غد الإثنين.

وقال ترمب في تغريدة على حسابه في تويتر فجر اليوم الأحد "لم أقل إنني تراجعت عن توجيه ضربة لإيران كما يقول البعض خطأ، أنا فقط أوقفت تنفيذها في الوقت الحالي".

وأكّد الرئيس الأمريكي في سلسلة من التغريدات على تويتر عقب وصوله إلى منتجع كامب ديفيد للتباحث مع مستشاريه حول التطورات مع إيران، بأن إدارته ستفرض عقوبات إضافية "مشددة وضخمة" ضد طهران، الإثنين المقبل (يوم غد)، دون أن يوضّح طبيعة هذه العقوبات.

وأضاف "لا يمكن أن يكون بحوزة إيران أسلحة نووية، وبموجب خطة أوباما كانت إيران ستصبح دولة نووية في سنوات قليلة، وهذا غير مقبول، سنفرض عليهم عقوبات إضافية مشددة وضخمة الإثنين".

وتابع "أطمح لليوم الذي ترفع فيه العقوبات عن إيران، فتصبح من جديد دولة مزدهرة ومنتجة، وكلما كان ذلك أسرع كان أفضل".

وول ستريت جورنال: ترامب ألغى الضربة على إيران رغم محاولات مستشاريه إقناعه بذلك

وذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال"، أن ترمب تراجع عن تنفيذ الضربة العسكرية ضد إيران، عقب إسقاط الأخيرة طائرة أمريكية مسيرة، رغم الجهود الحثيثة التي بذلها مستشاروه للأمن القومي لإقناعه بذلك.

وقالت الصحيفة إن قرار ترمب بالتراجع عن توجيه ضربات دقيقة إلى 3 أهداف محددة في إيران أغضب معظم مستشاريه للأمن القومي وعلى رأسهم جون بولتون

ونقلت عن مصدر مجهول مقرب من الرئيس الأمريكي أن ترمب قال "هؤلاء الناس يريدون جرّنا إلى الحرب، وهذا مثير للاشمئزاز.. نحن لم نعد بحاجة إلى الحرب".

مقالات مقترحة
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟
الدنمارك أول دولة أوروبية تتخلى عن استخدام لقاح "أسترازينيكا"
المعلمون في تركيا.. الفئة المقبلة لتلقي لقاح كورونا