ترمب: روسيا وإيران تدعمان وحشية نظام الأسد

تاريخ النشر: 26.09.2018 | 22:09 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

اتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترمب روسيا وإيران بدعم وحشية نظام الأسد وذلك خلال جلسة مجلس الأمن الدولي حول صون السلم والأمن الدوليين ومنع انتشار أسلحة الدمار الشامل.

وقال ترمب الذي ترأس الجلسة " إن سفك الدماء الذي يقوم به النظام السوري يلقى دعما من إيران وروسيا".

كما وجه ترمب شكره إزاء دورها في إنقاذ أرواح مئات الآلاف بسوريا في إشارة لاتفاق سوتشي حول إدلب بين تركيا وروسيا.

وشن ترمب خلال كلمته هجوما على إيران واتهمها بتصدير الإرهاب وقال " النظام الإيراني هو الراعي الأول للإرهاب في العالم ويغذي الصراعات في المنطقة وخارجها".

كما اتهمها أيضاً بشراء مواد حساسة بشكل غير مشروع، في إطار دعم برنامجها للصواريخ البالستية ونشرها في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

وأكد ترمب على أن بلاده ستضمن عدم امتلاك إيران لقنبلة نووية، وتوعد بأن بلاده ستواصل فرض عقوبات مشددة عليها أشد من أي وقت مضى، وهدد من لا يحترم تلك العقوبات سوف يتحمل عواقب وخيمة.

بدوره اعتبر الرئيس الفرنسي خلال حديثه في جلسة مجلس الأمن أن سياسة العقوبات والاحتواء التي تنتهجها الولايات المتحدة تجاه إيران ليست كافية وإنه ينبغي إعداد خطة طويلة الأجل لإدارة الأزمة.

وقال ماكرون "أتفق مع أهداف رئيس الولايات المتحدة حتى وإن اختلفنا حول الاتفاق النووي، لكني أعتقد أننا بحاجة إلى إعداد استراتيجية طويلة الأمد، ولا يمكن اختصار الأمر في العقوبات والاحتواء".

كما حذر ماكرون من انتشار الصواريخ الباليستية ووصولها إلى جماعات متحالفة مع إيران كميليشيا "حزب الله" في لبنان وجماعة الحوثي في اليمن.

بالمقابل أكدت الصين وبريطانيا مواصلة التزامهما بدعم الاتفاق النووي مع إيران، وقالت رئيسة وزراء بريطانيا تريزا ماي خلال الجلسة اليوم إن معاهدة منع الانتشار النووي تعد تطورا مهما ومن أجل دعمها علينا التحلي بالقيادة ونحن ملتزمون بالاتفاق الموقع مع إيران، ونعتقد أنه يتعين على طهران ضمان بنود الاتفاق بشكل كامل".

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
إصابتان بفيروس كورونا في مخيم العريشة جنوبي الحسكة
إغلاق كورونا يكبّد تجارة التجزئة في ألمانيا خسائر كبيرة