تركيا: قواتنا ستنفذ مهمتها بعد انتهاء مهلة إدلب

تاريخ النشر: 27.02.2020 | 13:37 دمشق

تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم أن الاستعدادات العسكرية استكملت، وأن القوات التركية ستقوم بمهمتها عندما تنتهي المهلة المحددة لنظام الأسد من أجل الانسحاب إلى خطوط اتفاق سوتشي.

ونقلت وكالة الأناضول عن عمر جليك المتحدث باسم الحزب الحاكم قوله إن أنقرة لن تقبل فرض نظام الأسد أمراً واقعاً في إدلب برفضه الانسحاب من المناطق التي سيطر عليها مؤخراً، مشدداً على أن روسيا يجب ألا تقبله أيضاً لأنه يتنافى مع اتفاقية سوتشي.

وأشار جليك إلى أن لقاء أردوغان وبوتين سيكون نقطة تحول بخصوص تحرك تركيا ضد قوات النظام في إدلب.

وأوضح أنه يمكن لأنقرة وموسكو العمل على تحديد تاريخ مناسب حول لقاء زعيمي البلدين، لكن يجب أن ينعقد هذا اللقاء في وقت قريب.

يذكر أن الفصائل العسكرية المعارضة تواصل عملياتها العسكرية بريف إدلب عقب استعادة السيطرة اليوم على مدينة سراقب الاستراتيجية اليوم، مع مواصلة الجيش التركي بتعزيز قواته القتالية في المنطقة.

وأمهل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان نظام الأسد حتى نهاية الشهر الجاري للانسحاب إلى حدود اتفاقية سوتشي، مهدداً بشن عمل عسكري ضد قوات الأسد المدعومة من روسيا.