تركيا.. عمل جراحي لإخراج يد طفل سوري عالقة في "فرامة لحوم"

تاريخ النشر: 04.02.2021 | 14:15 دمشق

إسطنبول - متابعات

استطاعت الفرق الطبية، في ولاية إسكي شهير شمالي تركيا، إخراج يد طفل سوري يبلغ من العمر 3 سنوات، بعد أن علقت داخل ماكينة فرم اللحم.

وذكرت صحيفة "milliyet" التركية، أن الطفل السوري علي الأحمد، وضع يده اليسرى داخل الماكينة، في أثناء قيام عائلته باستخدامها في منزلهم الواقع في منطقة تيباباشي في الولاية.

وطلبت العائلة فرق الإسعاف، إثر فشلها في استخراج يد الطفل، لكن المحاولات لم تنجح، لتنقل الفرق الطبية الطفل إلى المستشفى، لإجراء التدخل المناسب.

وتمكن الكادر الطبي بإدارة الطبيب كنان كوفانج من إخراج يد الطفل من الفرامة، بعد عملية جراحية استغرقت 3 ساعات، تم خلالها إنقاذ اليد اليسرى، باستثناء الإصبع الأوسط، الذي بقي محشوراً ضمن الفرامة.

وأكد الطبيب الجراح أن صحة الطفل جيدة، ووصل إلى المستشفى ويده عالقة في فرامة اللحم، وأدخل غرفة العمليات بشكل عاجل وخضع لعملية امتدت ساعات، في محاولة للحفاظ على يده وأصابعه الأخرى.

يذكر أن طفلاً سوريا توفي، يوم الثلاثاء، إثر سقوطهِ في حفرة صرف صحّي بولاية موغلا جنوب غربي تركيا.

وأوضحت صحف تركية، أنّ عائلة الطفل (عامان ونصف)، التي تعيش في منطقة "ياتاغان" بمدينة موغلا، ذهبت في زيارة إلى أقاربها بمنطقة "أكيول" القريبة في المدينة، وفي أثناء لعبه مع أطفال أقاربه في حديقة المنزل سقط داخل حفرة للصرف الصّحي كانت مغطاة بألواح رقيقة.

اقرأ أيضاً: تركيا: كسور في جمجمة طفل سوري تعرّض للضرب على يد رجل تركي

وفشلت عائلة الطفل في انتشاله مِن داخل الحفرة ما دفعها إلى طلب المساعدة عبر الاتصال بمركز الطوارئ، التي أرسلت فرقة مساعدة توجّهت مع فريق مِن شرطة المنطقة إلى مكان الحادث.

وتمكّن رجال الإطفاء مِن انتشال الطفل مِن الحفرة ونقله إلى مستشفى "ياتاغان" الحكومي، إلّا أنّ الطفل فارق الحياة هناك، بالتزامن مع بدء مكتب المدّعي العام في منطقة "ياتاغان" بفتح تحقيق بمجريات الحادثة.

اقرأ أيضاً: تركيا.. وفاة طفل سوري سقط في حفرة صرف صحّي بـ موغلا

اقرأ أيضاً: السلطات التركية تدهم مستشفى سورياً غير مرخص في إسطنبول | صور