تركيا: دمّرنا مواقع "النظام" في إدلب وانتقمنا لـ مقتل جنودنا

تاريخ النشر: 10.02.2020 | 17:50 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

قال رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون، اليوم الإثنين، إن القوات التركية دمّرت مواقع قوات نظام الأسد في ريف إدلب، وذلك ردّاً على مقتل الجنود الأتراك بقصفٍ مدفعي لـ"النظام".

وجاء في سلسلة تغريدات نشرها "ألطون" على حسابه في تويتر" تم الرد بالمثل على الهجوم ودُمرت مواقع العدو على الفور وتم الانتقام لشهدائنا، ومجرم الحرب الذي أعطى أمر هذا الهجوم، لم يستهدف تركيا فحسب، بل استهدف المجتمع الدولي برمته".

وتابع "قواتنا المسلحة التي تعمل على إرساء السلام والاستقرار في كافة أرجاء العالم، ستواصل بث الرعب في نفوس الأعداء وغرس الطمأنينة في قلوب الأصدقاء".

وأعلنت وزارة الدفاع التركية، في وقتٍ سابق اليوم، مقتل خمسةٍ مِن جنودها وإصابة خمسةٍ آخرين بقصف مدفعي مكثّف لـ قوات نظام الأسد على مواقع الجيش التركي في مطار تفتناز العسكري شرق إدلب.

وأضافت الوزارة حسب بيان نقلته وكالة "الأناضول" التركيّة، أن "القوات التركية قامت بالرد الفوري على مصادر النيران، ودمّرت مواقع لـ نظام الأسد وانتقمت للجنود الأتراك"، مردفةً "الجهات التركية المختصة تتابع تطورات الأحداث في إدلب عن كثب، وتتخذ التدابير اللازمة".

اقرأ أيضاً.. مقتل 5 جنود أتراك بقصف مدفعي على القاعدة العسكرية في مطار تفتناز

وسبق أن قتل ثمانية جنود أتراك وجرح آخرون، يوم 3 مِن شهر شباط الجاري، بقصف مدفعي لـ قوات النظام على نقطة المراقبة التركية الجديدة في منطقة الترنبة غربي مدينة سراقب شرق إدلب.

وجاء استهداف قوات النظام الجديد لـ مواقع الجيش التركي في إدلب، بالتزامن مع إطلاق الفصائل العسكرية معركة -بدعم تركي- بهدف استعادة السيطرة على مدينة سراقب، بعد أن زوّدتهم تركيا بمدرعات وناقلات جنود، قبل أن تؤجل العملية عقب وصول وفد عسكري روسي إلى العاصمة أنقرة.

اقرأ أيضاً.. اجتماع تركي روسي طارئ يوقف العملية العسكرية في سراقب

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا