تركيا.. حزب الشعب يحيل رئيس بلدية بولو للتأديب مع طلب فصله

تركيا.. حزب الشعب يحيل رئيس بلدية بولو للتأديب مع طلب فصله

1405112.jpg
تانجو أوزجان (خبر تورك)

تاريخ النشر: 14.06.2022 | 15:14 دمشق

آخر تحديث: 14.06.2022 | 15:15 دمشق

إسطنبول - متابعات

أحال المجلس التنفيذي المركزي لحزب الشعب الجمهوري المعارض في تركيا، رئيس بلدية بولو "تانجو أوزجان" إلى المجلس التأديبي الأعلى مع طلب "الفصل النهائي"، المعروف بإساءته وتحريضه المستمرين ضد اللاجئين السوريين.

وذكر موقع "خبر تورك" المحلي، اليوم الثلاثاء، أنه حول ملفه إلى اللجنة التأديبية في الحزب بعد إساءته إلى عضو في المجلس البلدي في ولاية بولو في أيار الماضي.

وفي اجتماع المجلس التنفيذي لحزب الشعب الجمهوري أمس الإثنين، قرر إحالة رئيس بلدية بولو تانجو أوجان - الذي أثار بتصريحاته المسيئة ضد اللاجئين والأجانب الكثير من الجدل - بأن يخضع للتأديب بسبب كلماته ضد عضو المجلس البلدي عن حزب العدالة والتنمية هاجر تشنار في 16 أيار 2022.

وقال أوزجان لـ "تشنار" عندما رفعت يدها في المجلس البلدي لولاية بولو: "لماذا تلوحين لي، أنا رجل متزوج، عار عليك"، الأمر الذي أثار ردة فعل شعبية واسعة ضده.

وأشار الموقع إلى أن المجلس التنفيذي لحزب الشعب الجمهوري تحرك حديثاً وليس بعد حادثة إساءة أوزجان لعضو المجلس البلدي، بل بعد نشره تغريدة الأسبوع الماضي قال فيها إنه يمكن أن يكون مرشحاً لرئاسة الجمهورية في انتخابات حزيران 2023.

التحريض ضد السوريين

ويعد أوزجان من أكثر الشخصيات السياسية التركية المعارضة تحريضاً ضد السوريين والأجانب، مطالباً بطردهم من البلاد، في تجاوز للسلطة السياسية في البلاد.

وكان مجلس بلدية بولو قد وافق في شهر تشرين الثاني الماضي على مقترح رئيس البلدية بزيادة سعر المتر المكعب للمياه إلى 2.5 دولار للأجانب وجعل رسوم الزفاف 100 ألف ليرة.

وكان أوزجان الذي انتُخب رئيساً للبلدية عن حزب الشعب الجمهوري المعارض، عام 2019، أثار غضب منظمات حقوق الإنسان عندما قرّر قطع المساعدات الإنسانية عن اللاجئين، ولاحقاً زاد تسعيرة المياه للأجانب بمقدار عشرة أضعاف، إلا أن القضاء التركي ألغى القرارات "العنصرية" الصادرة عن مجلس البلدية ضد سكان الولاية من الأجانب.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار