تركيا تكشف عن خسائرها وخسائر "YPG" شمال حلب

تاريخ النشر: 05.05.2019 | 12:05 دمشق

آخر تحديث: 20.06.2020 | 16:12 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

كشفت وزارة الدفاع التركية، أمس السبت، عن خسائرها وخسائر "وحدات حماية الشعب - YPG" جرّاء القصف المتبادل في ريف حلب الشمالي، إضافةً لـ خسائرها وخسائر "حزب العمال الكردستاني - PKK" بقصفٍ متبادل على الحدود التركية - العراقية.

وقال وزير الدفاع التركي (خلوصي أكار)، إن جندياً تركيّاً قتل وجرح آخر، بهجوم شنّته "YPG" (المكّون الأساسي لـ"قوات سوريا الديمقراطية"/ قسد) قرب منطقة تل رفعت شمال حلب، ردّت عليها القوات التركية بقصفِ مواقع "YPG" في المنطقة.

وأضاف "أكار" - حسب ما ذكرت وكالة "الأناضول" -، أن قوات بلاده تمكّنت مِن قتلِ 23 مسلّحاً مِن "وحدات حماية الشعب" التي شنّت هجوماً على أفراد الجيش التركي في ريف حلب الشمالي، وأسفرت عن مقتل جندي تركي وجرح آخر.

وكان عناصر "YPG" المتمركزون في بلدة تل رفعت وقريتي منغ ومرعناز شمال حلب استهدفوا بقذائف المدفعية الثقيلة، يوم الجمعة الفائت، قاعدة تركيّة غربي بلدة كلجبرين القريبة، ما أسفر عن مقتل ضابط تركي برتبة نقيب وجرح آخر برتبة رائد.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول أمني تركي قوله إن "الجيش التركي ينفذ عمليات محدودة للقضاء على التهديدات مِن منطقة تل رفعت، لكنه قد ينفذ (عملية أكبر) إذا اقتضت الضرورة".

وأعقب ذلك، سيطرة فصائل الجيش الوطني (الحر)، أمس السبت، على ثلاث قرى (مرعناز، المالكية، شوارغة) قرب مدينة اعزاز شمال حلب، بعد معارك مع "وحدات حماية الشعب - YPG"، قبل أن تضطر الفصائل للانسحاب نتيجة كثافة الألغام المزروعة في المنطقة.

اقرأ أيضاً.. النظام يقصف نقطة مراقبة تركية والمروحيات التركية تتدخل (فيديو)

يشار إلى أن "قسد" تسيطر إلى جانب قوات "نظام الأسد"، منذ مطلع العام 2016، على عدد مِن البلدات والقرى التابعة لمنطقة اعزاز شمال حلب، أبرزها بلدات (تل رفعت، والشيخ عيسى، ودير جمال، ومنغ) وغيرها، وذلك عقب هجوم شنّه الطرفان بالتزامن على المنطقة، بدعم جوي روسي.

 

قصف متبادل بين الجيش التركي و"PKK" على الحدود التركية - العراقية

قالت وزارة الدفاع التركية في بيان آخر، إن ثلاثة جنود أتراك قتلوا وأصيب آخر في إقليم "هكاري" جنوب شرقي تركيا، المتاخم لـ"إقليم كردستان" شمال العراق، وذلك إثر قصف مسلّحي "حزب العمال الكردستاني - PKK" للمنطقة.

وأضافت "الدفاع التركية"، أن "الجيش التركي رد على مصادر النيران وشن عملية عبر الحدود في المنطقة بدعم مِن طائرات مقاتلة لتدمير أهداف للمسلحين"، لافتاً إلى أن قوات بلاده قتلت 5 مسلحين في العملية عبر الحدود شمال العراق"، قائلاً "عملياتنا ضد الإرهابيين متواصلة داخل البلاد وخارجها بتصميم وحزم كبيرين".

إلى ذلك، توعّد المتحدث باسم حزب "العدالة والتنمية" التركي (عمر جليك)، "وحدات حماية الشعب" بعد أن قُتل عدد مِن الجنود الأتراك في كل مِن سوريا وولاية "هكاري" جنوبي تركيا، مشدّداً على أن بلاده "سترد بقوة على الهجمات التي تنفذها الوحدات، إلى جانب جميع أذرعها، وأن العمليات العسكرية ستتواصل في المرحلة المقبلة ضد الإرهاب".

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير