تركيا تفجر نفق تهريب على الحدود في منطقة بداما غربي إدلب

تاريخ النشر: 19.02.2021 | 21:11 دمشق

إدلب - خاص

أرسلت القوات التركية الموجودة في محافظة إدلب، اليوم الجمعة، عددا من الآليات العسكرية واللوجستية إلى منطقة عين البيضاء المحاذية للحدود التركية والتابعة لناحية بداما في جسر الشغور بريف إدلب الغربي لتفجير نفق يستخدمه مهربو البشر على الحدود.

وقال مراسل تلفزيون سوريا، إن الجيش التركي أدخل لليوم الثاني على التوالي عربات مصفحة وآليات عسكرية انتشرت بالقرب من الشريط الحدودي بهدف تفجير نفق كان يستخدم لتهريب البشر في المنطقة.

وأضاف المراسل أن الجيش التركي بدأ بتنبيه سكان المخيمات القريبة قبل تفجير النفق.

وسبق أن أعادت جمعية خيرية طفلاً رضيعاً إلى أمّه، اليوم الخميس، بعد سبعة أشهر مِن فقدانها له قرب الحدود السورية - التركية في ريف إدلب.

ويحاول العديد مِن السوريين - نتيجة سوء الأوضاع في سوريا - الدخول إلى تركيا عبر طرق "التهريب"، بعد أن أغلقت الأخيرة حدودها منذ العام 2015، الأمر الذي يعرّض معظم السوريين لـ مخاطر السرقة مِن "المهربين"، والموت إمّا قنصاً مِن قبل الجندرما التركية أو على يد "مهربين"، أو نتيجة الأحوال الجوية السيئة، فضلاً عن معاناة جديدة في فقدان الأطفال.

اقرأ أيضاً.. رمي الأطفال حديثي الولادة ظاهرة غريبة في سوريا