تركيا تعلن تحييد 24 عنصراً لـ"YPG" شرق الفرات

تاريخ النشر: 05.04.2020 | 12:06 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

أعلنت وزارة الدفاع التركية، أمس السبت، تحييد 24 عنصراً مِن "وحدات حماية الشعب - YPG"، في منطقة عمليات "نبع السلام" شرق الفرات.

وقالت "الدفاع التركيّة" - في بيان لها نقلته وكالة الأناضول- إن قوات المهام الخاصة التركيّة (الكوماندوس) نجحت في إحباط محاولة تسلّل لـ 24 عنصراً مِن "YPG" (المكّون الأساسي لـ قوات سوريا الديمقراطية - قسد).

وأكّدت "الدفاع التركيّة" في بيانها، استمرار العمليات الأمنية ضد "الإرهابيين" - حسب وصفها - في منطقة عمليات "نبع السلام"، وأن الجيش التركي سيواصل اتخاذ كل التدابير اللازمة مِن أجل المحافظة على السلام والاستقرار في المنطقة.

وفي وقتٍ سابق أمس، أفادت وكالات إخبارية بأن عدداً مِن عناصر قوات نظام الأسد و"قسد" سقطوا بين قتيل وجريح بقصفٍ مدفعي للجيش التركي على مقار للطرفين قرب مدينة تل أبيض - الحدودية مع تركيا - شمال الرقة.

اقرأ أيضاً.. قتلى وجرحى لـ قوات النظام وقسد في ريف الرقة

يشار إلى أن الجيشين التركي والوطني السوري يسيطران على مساحات واسعة شرق الفرات تمتد مِن مدينة رأس العين شمال شرق الحسكة حتى مدينة تل أبيض شمال الرقة، وبعمق يمتد إلى نحو 30 كيلومتراً يصل إلى الطريق الدولي حلب - الحسكة (M4)، وذلك عقب عملية "نبع السلام" التي أطلقها الجيشان، يوم 9 تشرين الأول 2019.

وفي يوم الـ 17 مِن تشرين الأول 2019، علّق الجيش التركي عملية "نبع السلام" بعد التوصل لاتفاق بين تركيا وأميركا، أعقبه اتفاق آخر بعد أسبوع بين تركيا وروسيا، يوم 22 مِن الشهر ذاته، وكان يقضي بانسحاب "قسد" إلى عمق 32 كم عن الحدود التركيّة.