تركيا.. انهيار جدار يودي بحياة طفل سوري في ملاطية

تاريخ النشر: 20.05.2022 | 16:46 دمشق

إسطنبول - متابعات

قضى طفل سوري وجرح آخر، إثر انهيار جدار أحد المباني المهجورة في أثناء محاولتهم برفقة أصدقائهم تفكيك أسياخ الحديد البارزة منه في ولاية ملاطية التركية. 

وبحسب موقع "Malatya Haber" التركي، وقعت الحادثة قرابة الساعة السادسة من مساء الأمس في منطقة بطال غازي التابعة لولاية ملاطية، حيث حاول 5 أطفال، 4 منهم سوريون وطفل واحد تركي، إزالة الحديد من جدران منزل مهجور، إلا أن الجدار سقط فوقهم.

وعلى الرغم من نجاة 3 أطفال من الوقوع تحت الجدار، فإن الطفل محمد شويح (13 عاماً) والطفل محمد طاهر (12 عاماً) بقيا تحت الجدار المنهار.

وبناءً على إخطار الأهالي، قدمت الفرق الطبية وفرق الشرطة برفقة فريق من إدارة الكوارث والطوارئ التركية "AFAD" إلى مكان الحادث.

وأكدت الفرق التي قامت بإزالة الجدار عن الأطفال، وفاة الطفل محمد شويح (13 عاماً) متأثراً بجراحه، في حين تعرض محمد طاهر (12 عاماً) لإصابات نقل على إثرها إلى مركز تورغوت أوزال الطبي.

وفي حادثة سابقة، قضى طفل سوري غرقاً، نهاية آذار الماضي، في أحد مسابح منطقة "شاهين بيه" بولاية غازي عنتاب جنوبي تركيا.

وبحسب وسائل إعلام تركية، فإنّ أصدقاء الطفل السوري المتوفى محمد نور شعبو (12 عاماً)، لاحظوا بأنّ صديقهم كان يحاول إنقاذ نفسه من الغرق، وعلى الفور أخطروا العاملين في المسبح.

وتمكّن عاملو المسبح من انتشال الطفل "شعبو" الذي كان فاقداً للوعي واتصلوا بالفرق الطبية، التي جاءت إلى المكان ونقلت الطفل إلى أقرب مشفى في المنطقة، إلا أنّ الطفل فارق الحياة، رغم تدخّل الأطباء ومحاولة إنعاشه.

 

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار