تركيا.. إنقاذ 114 لاجئاً بينهم سوريون في بحر إيجه

تاريخ النشر: 25.03.2020 | 09:16 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أنقذت فرق خفر السواحل التركي، أمس الثلاثاء، 114 طالب لجوء - بينهم سوريون - في مياه بحر إيجه غربي تركيا، بينهم 79 شخصاً قبالة سواحل ولاية إزمير، و35 آخرين قبالة سواحل منطقة ديديم في ولاية آيدن.

وتحرّك خفر السواحل - حسب وكالة الأناضول - إلى مكان الحدث قبالة ساحل "رأس تيك أغاج" في منطقة ديديم، بعد تلقيه نداء استغاثة مِن طالبي اللجوء، بينما كانوا يحاولون الوصول إلى الجزر اليونانية عبر زورق مطّاطي.

وأضافت فرق خفر السواحل، أنها أنقذت 35 طالب لجوء - بينهم أطفال - قبل غرق الزورق، منهم 27 يحملون جنسية إفريقيا الوسطى، وأربعة مِن الكونغو، و2 مِن الصومال، وشخص واحد مِن تشاد، وشخص واحد مِن مالي.

كذلك، أنقذت فرق حفر السواحل التركية، 79 طالب لجوء على متن زورق مطّاطي أيضاً، أعادهم خفر السواحل اليوناني إلى المياه الإقليمية التركية في ولاية إزمير، قبل أن يستغيث اللاجئون عند اقترابهم مِن سواحل "أوزدرة" بالولاية.

وتوجهت فرق مِن خفر السواحل التركي إلى المنطقة، وأنقذوا 50 شخصاً بينهم أطفال ونساء، 36 منهم يحملون الجنسية السوريّة، و9 مِن العراق، و4 من الكونغو، و1 من إفريقيا الوسطى.

وفي ولاية إزمير أيضاً، توجّه خفر السواحل التركي إلى قضاء "جشمة" وأنقذ 29 شخصاً آخرين. 8 منهم يحملون الجنسية السوريّة، و9 من إريتريا، و6 من الصومال، و3 من جنوب إفريقيا، و2 من فلسطين، و1 من أوغندا.

وسبق أن أنقذ خفر السواحل التركية، مطلع شهر آذار الجاري، 120 مهاجراً كانوا يحاولون الوصول إلى جزيرة يونانية على متن ثلاثة زوارق مطاطّية، قبل أن تعترض سفن خفر السواحل اليونانية طريقهم وتعيدهم إلى المياه الإقليمية التركيّة.

يشار إلى أن آلاف المهاجرين مِن طالبي اللجوء يحاولون الوصول إلى اليونان ومنها إلى دول أوروبا الغربية، وذلك بعد إعلان تركيا فتح الحدود، مؤخّراً، وأنها لن تمنع - بعد الآن - الآلاف مِن طالبي اللجوء على أراضيها من الوصول إلى أوروبا، برّاً أو بحراً.

اقرأ أيضاً.. مقتل لاجئ سوري برصاص حرس الحدود اليوناني (فيديو)

مقالات مقترحة
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا