"تربية حلب" تفصل عدداً من المعلمين لمخالفتهم قراراتها

تاريخ النشر: 01.09.2020 | 23:15 دمشق

آخر تحديث: 01.09.2020 | 23:18 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

أصدرت مديرية التربية والتعليم التابعة لـ "الحكومة المؤقتة" في حلب، قراراً بفصل 20 مدرساً ومدرسة بشكل نهائي، وذلك لـ "ارتباطهم أو ارتباط زوجاتهم بالنظام".

وقالت مديرية التربية والتعليم أمس الإثنين، عبر صفحتها الرسمية على فيس بوك، إنه "بناء على أحكام النظام الأساسي للموظفين الصادر في العام 2015، وبناء على اقتراح دائرة الرقابة، ومقتضيات المصلحة العامة، تم فصل عدد من المعلمين لارتباطهم أو ارتباط زوجاتهم بالنظام".

وأضافت المديرية، أن "المعلمين الذين تم فصلهم لن يُكلفوا بأي وظيفة لهم في المستقبل، وذلك لمخالفتهم التعميم الصادرعن المديرية في تموز الماضي".

 

ولم يصرح مدير التربية في حلب الأستاذ صلاح هوى لموقع تلفزيون سوريا عن تفاصيل القرار، معللاً ذلك بانشغاله، وطالبأ الحديث بالقضية في وقت لاحق" يوم غد أوبعد غد".

وبناء على قرار مديرية التربية، فُصل 12 موظفاً وموظفة بسبب مغادرتهم إلى مناطق النظام، بينما فُصل ثمانية موظفين، لمغادرة زوجاتهم إلى مناطق سيطرة النظام أيضاً.

وكانت مديرية التربية والتعليم في حلب، أصدرت قراراً في الرابع من تموز الماضي، حددت بموجبه مجموعة من المخالفات التي تستوجب فصل العاملين لديها، ومن بين تلك البنود، ارتباط أي عامل بالمديرية أو (الزوج والزوجة) بالنظام.

اقرأ أيضاً: سؤال يثير استنكار طلاب الثانوية في امتحان علم الأحياء

اقرأ أيضاً: طالبة سورية الأولى في الثانوية العامة بالأردن والنظام تجاهلها

وشمل القرار أيضاً، فصل ومنع تكليف كل من أرسل أحد أبنائه لتقديم امتحانات العام الحالي 2019-2020 في مناطق النظام.

 

118651578_3251240261590169_2361321214594150772_o.jpg