"ترامب": أفكر جديا بالانسحاب من سوريا وتقليص الدعم

"ترامب": أفكر جديا بالانسحاب من سوريا وتقليص الدعم

الصورة
دونالد ترامب - رئيس الولايات المتحدة الأمريكية
04 نيسان 2018
تلفزيون سوريا - وكالات

قال رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، إنه يفكر جدياً بسحب القوات الأمريكية من سوريا وتقليص الدعم، وسيتخذ قريباً قراراً حول ذلك، حسب ما ذكرت وكالة "روتيرز".

وأضاف "ترامب" في مؤتمر صحفي، أن مهمتهم في سوريا هي التخلص من تنظيم "الدولة"، واقتربوا من إتمامها، لافتا أنه سيتخذ قريبا قرارا بالتنسيق مع آخرين، موضحاً بالقول "أريد الخروج وإعادة جنودنا لبلادهم".

بدوره، قال المبعوث الأمريكي الخاص للتحالف الدولي "بريت مكجورك" خلال منتدى في واشنطن اليوم، إنهم في سوريا لمحاربة تنظيم "الدولة" ولم تنتهِ مهمتهم بعد، مضيفاً "سنكمل تلك المهمة".

وأعلن "ترامب" في وقت سابق، عن نية بلاده الانسحاب من سوريا "قريبا جدا"، ما أدى إلى ردود أفعال متباينة في صفوف المسؤولين السياسين والعسكريين الأمريكين الذين يرون أن المعركة ضد تنظيم "الدولة" لم تنته بعد في سوريا.

ونقلت شبكة "CNN" الأمريكية عن مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أن الجيش الأمريكي يخطط لإرسال مزيد من الجنود إلى سوريا، رغم تصريحات الرئيس "ترامب" بنية سحب القوات منها قريبا، وأن الخطط التي وضعها "البنتاغون" و"الخارجية الأمريكية" تهدف للمحافظة على القوات لفترة طويلة من أجل منع عودة تنظيم "الدولة" بعد هزيمته، ومنع "الإيرانيين" من بسط نفوذهم على المنطقة.

وتنتشر القوات الأمريكية المنضوية في صفوف قوات التحالف الدولي بمناطق عدّة في سوريا، أبرزها في محافظتي دير الزور والحسكة، إضافة لمنطقة منبج الخاضعة لسيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) شرق حلب، والتي تهدد تركيا باجتياحها، إن لم تنسحب "قسد" (التي تعتبر "وحدات حماية الشعب" مكّونها الأساسي).

شارك برأيك