تحطم مروحية عسكرية روسية ومقتل طاقمها

تاريخ النشر: 13.04.2018 | 12:04 دمشق

تلفزيون سوريا-وكالات

تتكرر حوادث تحطم الطائرات العسكرية الروسية، إذ قتل طياران روسيان إثر تحطم طائرتهما العسكرية في بحر البلطيق الليلة الماضية، بحسب مصدر في الخدمة الدولية لعمليات البحث والإنقاذ البحرية.

وقال المصدر  إنَّ مروحية عسكرية روسية من طراز" كا -29 " تحطمت في بحر البلطيق، بعد فقدان الاتصال معها ورجح المصدر أن تكون تابعة لوزارة الدفاع الروسية.

وأضاف "تم اليوم العثور في البحر على جثة أحد الطيارين اللذين كانا على متن المروحية"، وكانت الطائرة في رحلة تحليق تدريبي على بعد 6 كيلومترات عن الشاطئ في مقاطعة كالينيغراد.

وقال المكتب الصحفي لأسطول البلطيق في بيان" " في 12 من نيسان/أبريل 2018، في الساعة 23.30 بتوقيت موسكو، تحطمت مروحية من طراز "كا-29" أثناء رحلات تجريبية ليلاً في بحر البلطيق  وقتل طاقمها المكون من اثنين من طياري الشركة المصنعة للمروحيات."

 

تحطم طائرات في سوريا

وفي سوريا قتل 39 شخصا بتحطم طائرة نقل روسية من طراز "أنطونوف – 26" خلال هبوطها في مطار حميميم العسكري في آذار الماضي ونفت وزارة الدفاع الروسية حينها تعرضها لإطلاق نار.

 كما قتل طياران روسيان جراء تحطم مروحية من طراز "MI-24"أواخر كانون الأول الماضي 2018، وقالت مصادر روسية إن المروحية تحطمت بسبب عُطل فني أثناء التحليق على بعد 15 كيلومترا من مطار حماة العسكري.

ويذكر أن ستة أشخاص قتلوا أيضا في تحطم طائرة مروحية من طراز Mi-8 في مدينة خاباروفسك بأقصى شرق روسيا في شهر نيسان الحالي، كما تحطمت في شباط الماضي مروحية من الطراز ذاته في مدينة كريمنتشوغ في منطقة بولتافا الأوكرانية.

 

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين
مجلس الأمن يصوّت على مشروع هدنة عالمية لـ توزيع لقاحات كورونا
وزير الصحة التركي: الحظر سيبقى في بعض الولايات بسبب كورونا