تجدد المظاهرات المطالبة بإسقاط النظام في السويداء

تاريخ النشر: 13.06.2020 | 15:05 دمشق

آخر تحديث: 13.06.2020 | 15:25 دمشق

تلفزويون سوريا - خاص

 تجددت الاحتجاجات المعارضة لنظام الأسد اليوم السبت، في مدينة السويداء، بعد توقفها لمدة يومين، رد خلالها النظام بمسيرة مؤيدة في ساحة المدينة واستنفار أمني في المنطقة.

وقال مروان حمزة رئيس المنظمة العربية لحقوق الانسان في سوريا، لـ موقع تلفزيون سوريا إن المئات من أهالي السويداء تظاهروا في "ساحة الكرامة" رافعين شعارات سياسية، ومطالبين بالإفراج عن المعتقلين في سجون النظام.

وأضاف أن المتظاهرين هتفوا يإسقاط النظام، ورردوا شعارات " واحد واحد الشعب السوري واحد"، و"ما منحبك ارحل عنا إنت وربعك" سوريا لينا وماهي لبيت الأسد"، "بدنا المعتقلين" إضافة إلى شعارات مطلبية عامة، مشيرا إلى أن الشعارات كانت متوازنة.  

cc6f774e-8903-4292-9131-fd3b557f5fcc.jpg

ولفت إلى أن المظاهرة انطلقت من "ساحة الكرامة" لتجوب الشوارع الرئيسية وعند قوس النصر وساحة المحافظة، وحول تجاوب الأهالي مع حركة التظاهر، أوضح أن التجاوب كان جيدا "حيث جذبت المظاهرة البعض خلال مسيرها في الطريق واكتفى البعض بالمشاهدة" ووصل عدد المظاهرين لنحو 500. 

وشدد على أن السويداء ترحب بأي تنسيق للتظاهر مع مناطق أخرى تقع تحت سيطرة النظام، تسمح لها ظروفها بالتظاهر، لافتا إلى صعوبة تحقيق ذلك في الوقت الراهن.

وأرسل المتظاهرون إلى الرأي العام في السويداء والمشايخ والوجهاء رسالة شرحوا فيها موقفهم والأسباب التي تدفعم إلى التظاهر، وقالت الرسالة "حضرات المشايخ الأجلاء: نعرف أننا وضعناكم في موقف حرج، نعرف أنكم تمشون على حد السيف، بين مطرقة ضغوط قوى الأمر الواقع وسندان الوقوف بوجه أبنائكم، لقد عشتم سنين طويلة بخياراتكم، وأفكاركم، التي نهلنا منها وقبلناها واحترمناها وما نزال، لن نعلوا عليكم، وسنقبل منكم كعادتنا، إلا شيئاً واحداً، أن تمنعونا من حقنا أن يكون لنا خيار هذه المرّة".

وأضاف المتظاهرون في الرسالة " لقد اتخذنا قرارنا، ولا نطلب منكم أن تناصروه، ولكن نستحلفكم بدماء أحبتكم، وغربة أبناء وطننا، وكتبكم المقدسة أن لا تطعنوه، هذا زمان آخر ومكان آخر…. هذا زماننا ومكاننا وقد طال القهر، لا تقفوا مع الظالم وتناصروه وتنصروه علينا وأنتم أهل الحق، قولوا إننا أبناؤكم أبناء هذه البلد، وأنه يحق لنا أن نخوض تجربة غير مكرورة".

 ورفع المتظاهرون في الأيام الماضية شعارات سياسية طالبت بإسقاط نظام الأسد وإطلاق سراح المعتقلين، في استمرار لمطالب السوريين التي أعلنوا عنها مع بداية الثورة عام 2011، إضافة إلى شعارات تتعلق بالوضع المعيشي المتردي.

وزير دفاع النظام من درعا: من لا يقبل بالتسوية عليه مغادرة المنطقة
درعا تفرض مساراً جديداً
"النظام" يقنص طفلة في درعا البلد ويرسل تعزيزات إلى الريف
ارتفاع معدل الإصابات بفيروس كورونا في عموم سوريا
عشرات الآلاف يحتجون على توسيع شهادة كورونا الصحية في فرنسا
منظمة الصحة: موجة رابعة من كورونا تضرب 15 دولة