بوادر أزمة غاز في اللاذقية والبطاقة الذكية لا تعمل

تاريخ النشر: 27.09.2020 | 16:29 دمشق

اللاذقية ـ خاص

عادت أزمة الغاز المنزلي في محافظة اللاذقية تظهر من جديد مع بداية فصل الشتاء، وسط استمرار أزمة البنزين في المحافظة، واعتماد نظام الأسد على البطاقة الذكية لتوزيع المواد الأساسية على المواطنين.

وأكد مواطنون سوريون في مدينة اللاذقية وريفها لموقع تلفزيون سوريا "أن كثيرا من الأهالي لم يحصلوا على أسطوانة الغاز حتى تاريخه، حيث مضى قرابة شهرين ولم يستلموا مخصصاتهم من المادة، ولم تصلهم رسالة عبر البطاقة الذكية".

وأضاف عدد من أهالي مدينة جبلة بريف اللاذقية "لم نعد نحتمل أزمات أكثر، أصبحنا نمضي اليوم بأكمله في الانتظار من طابور الأفران والكازيات، إلى انتظار رسالة الغاز دون معرفة الموعد المحدد".

وأشاروا إلى أنهم مضطرون لشراء الغاز من السوق السوداء بأسعار مضاعفة حيث وصل سعر تبديل الأسطوانة إلى 12 ألف ليرة.

وقال أحد معتمدي توزيع مادة الغاز في اللاذقية لموقع تلفزيون سوريا "إن توزيع المادة عبر البطاقة الذكية ليس حلا للمشكلة وإنما هروب من الواقع الاقتصادي الهش للدولة، مشيرا إلى أن "المواطن أصبح ينتظر الرسالة دون حول ولا قوة".

 

اقرأ ايضا: غباء "البطاقة الذكية"يرهق المواطنين في مناطق سيطرة نظام الأسد

 

وشرح المعتمد أخطاء "شركة تكامل" المسؤولة عن عمل البطاقة الذكية قائلا: "خطة الحكومة التابعة للنظام خنق وسرقة المواطنين بطرق وحيل مختلفة حيث أصبح الجميع يعرف أن الغاز متوفر حالياً ولكنّ أعداداً كبيرة لم تصلها رسالة لاستلام الأسطوانة، وبالتالي توفرّت المادة وغابت الآلية السليمة لإيصال الأسطوانة للمواطن".

وأضاف "يصل إلى موزع الغاز نحو 50 جرة غاز، لكن لا تصل الرسائل سوى لبضعة أشخاص، وسط توفر للمادة وغياب الاستجرار نتيجة الخلل في الآلية، وبالتالي لم تتوفر آلية الاستفادة من المادة".

وتملك عائلة الأخرس أسهم شركة تكامل المسؤولة عن البطاقة الذكية، والجدير ذكره أن "تكامل" تربح عن كل مادة غذائية (سكر، أرز، زيت، خبز) يتم إدراجها على البطاقة  ثلاث ليرات سورية وتربح عن كل أسطوانة غاز 20 ليرة سورية.

يشار إلى أنّ معظم مناطق سيطرة نظام "الأسد" تشهد أزمة خانقة في توفير مادة البنزين، دون أي سبب واضح أو توضيح رسمي، وسط تذمّر المواطنين، خاصةً أنّ ضبّاط "النظام" يستغلون تلك الأزمة لـ يبيعوا الوقود بسعر مرتفع خارج المحطات.

 

اقرأ أيضا: وزارة تجارة النظام تطبّق آلية جديدة لتوزيع المواد التموينية